أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"سوبرماركت تبيع أكثر منها": تداولات بورصة دمشق 798 دولارا أمريكيا

داخل مقر البورصة - ارشيف

يُطبل ويُزمر إعلام النظام من حين لآخر بسوق دمشق للأوراق المالية، معتبراً إياها إحدى معالم النجاح الاقتصادي لحكومة النظام في مواجهة "المؤامرة الكونية" على "محور الممانعة والمقاومة".

ووصل "التدليس" بهم إلى حد إدعاء أن بورصة دمشق احتلت مراتب متقدمة في هرم البورصات العربية والإقليمية، وهو ما فندته "اقتصاد" بناء على معطيات صندوق النقد العربي منذ فترة.

لكن ما يمكن للمراقب أن يلحظه أن إعلام النظام، وذلك الموالي له، يتجاهل بصورة كلية الحديث عن تداولات البورصة في أيامها العِجاف، إذ يصعب أن تجد أية تقارير عن تداولات البورصة في أيامٍ من هذا النوع، كيوم الأربعاء، أمس، حيث بلغت التداولات 154.875 ليرة سورية فقط، أي حسب السعر الجاري للدولار اليوم، وهو 194 ليرة، تكون تداولات بورصة دمشق لا تتجاوز 798 دولارا أمريكيا لا غير.

وكان الإعلامي السوري، فيصل القاسم، قد سبق ونشر تعليقاً على صفحته في "فيسبوك" يقول فيها إن سوبرماركت تبيع أكثر من تداولات بورصة دمشق في معظم أيامها.

ولم تتحدث معظم وسائل إعلام النظام، وتلك الموالية له، عن تداولات البورصة يوم أمس الأربعاء، مما يؤكد عدم المصداقية في رصد الأحداث، حتى الاقتصادية منها، وتأويلها بالصورة التي تلمّع صورة النظام، حتى لو ترافق ذلك مع "تدليس" على المتابع السوري المهتم بالاستثمار في ذلك المجال.

أما اليوم الخميس، فارتفعت تداولات بورصة دمشق لتسجل رقماً يعتبر وسطي معتاد في معظم أيام التداولات، وهو 1,174,037.50 ليرة سورية، وهو ما لا يتجاوز 6051 دولارا أمريكيا، لا غير.

(5)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي