أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الحد الأدنى 50 ليرة.. النظام يتسول المال لمعالجة جرحى قواته

من الاعلان

أطلق نظام بشار الأسد ما يمكن اعتبارها حملة تسول، لجمع "تبرعات" من السوريين باسم معالجة عناصر الجيش.

واستخدم النظام في ترويج هذه الحملة وسائل الإعلام التابعة له والدائرة في فلكه من إذاعات ومحطات تلفزة، فضلا عن استغلال شبكتي الخليوي العاملتين في سوريا لتمرير رسائل التبرعات عبرهما.

واستقبلت جوالات السوريين المقيمين في الداخل منذ أمس الجمعة رسالة موحدة، هذا نصها: لأن جراحهم فداء لنا ولكل أبناء الوطن، لنتشارك العطاء ولنساهم ببلسمة جراح الجندي العربي السوري، أرسل رسالة إلى الرقم 1919 من أي خط MTN أو سيريتيل تتضمن قيمة المساهمة 50 أو 250 أو 500 ل.س".

وتأتي هذه الحملة في ظل تصاعد الحنق من إهمال النظام لجرحى قواته، وتركهم يواجهون تداعيات صحية خطيرة دون أن يمد لهم يد العون، حسب ما وثقت صفحات مؤيدة بالصور والأسماء.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي