أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قنوات النظام تروج لانتصارات "خلبية" على أنقاض قريتي "الزارة" و"الحصرجية" بعد سنوات من الصمود !

فيما كانت قريتا الزارة والحصرجية في ريف حمص الغربي تلملمان جراحهما في الثامن من آذار الماضي إثر المجزرة المروعة التي ذهب ضحيتها عشرات الشهداء، كانت وسائل الإعلام والقنوات المؤيدة له تحتفي على أنقاض هذه المجزرة ويعلن ممثل القيادة العامة لجيش النظام من خلال بيان عسكري عن "تحرير" هاتين القريتين بعد أن تركهما قاعاً صفصفاً وأنقاضاً من الحجارة المدمرة التي لا حياة فيهما للبشر أو الشجر. فبلدة الزارة التي لا تجاوز مساحتها 2 كم2 وعدد بيوتها 1200 منزلاً صمدت لأكثر من ثلاث سنوات وتحدّت القهر والموت والجوع والحصار والقصف والقنابل من قبل عصابات الأسد لشهور عدة، وهذا بحد ذاته يشكل انتصاراً حقيقياً بعيداً عن انتصارات النظام الخلبية التي يحاول أن يداري من خلالها خيباته الثقيلة وانكساراته المستمرة، وقد زفت (الزارة) منذ بداية الثورة السورية عشرات الشهداء الكثير منهم من عائلات كاملة كعائلة عواد (فوزي عواد ظهير عواد هبة عواد الشيخ سعيد عواد العقيد المتقاعد مروان عواد النقيب صهيب عواد عبد الله عواد خضر عواد محمد محمود عواد (ننش)، وشادي قاسم أيمن قاسم أيمن كردي جاسم كردي عمار كردي أحمد قهوجي أحمد جيكو مهند محلي عبد الرحمن حاميك عبد الرحمن عوض نزار عوض رسول محمود يحيى محمود (قدور) محمود الأحمد بدر جنين يوسف جنين مصطفى دقير (بازيد)، حسن كنعان، محمد كنعان زياد أحمد دامرجي، معتز دامرجي العقيد المتقاعد نبيل حلاويك محمود حلاويك عبد الله شخشير ممدوح يمليق، وكأن قرية الزارة التي هتفت للمدن والبلدات السورية في مختلف أنحاء سوريا (الزارة معاكي للموت) كانت على موعد مع الموت أيضاً وارتقت روحها مع ارتقاء أرواح أبنائها.

وزفت قرية "الحصرجية" المجاورة للزارة ايضاً عشرات الشهداء من بينهم ضباط وصف ضباط منشقون عن شحود شحود (الحصرجية) عدي عباس (الحصرجية) نديم الرجب (الحصرجية) ناصر عيسي عمار خطيب محمد مصمص مصطفى مصمص، بدر طنبري فارس عرب رشيد خطاب الملازم محمد كنعان جاسم كنعان محمد خالد كنعان منتصر عرب (رضيع)، عائشة بلال وسيم عواد قصي القاضي (المتراس) رجب عواد قتيبة مرجان (تلكلخ) معتصم دندشي (تلكلخ) بلال بلال (عين دابش)، زياد مصطفى دامرجي عصام عوض سليمان عوض حسام دامرجي محمد فواز عواد عبد الوهاب فواز عواد أحمد الحسن.

وقضى في معتقلات النظام العديد من الشهداء ومنهم الملازم سامر عيسي معتصم قهوجي، ومنال الصالح ملك حيدر محمد جمعة أبو خليل، عمر حسن كوجه، الملازم محمود جمال محمود سارة.

ومن بين الشهداء أطفال رضع مثل (منتصر عرب، والطفلة فاطمة العلي)، وعائلة أيمن كردي وعددهم 9 أفراد عائلة مأمون كردي وعددهم 7 أفراد عائلة أبو عوض جمعة وعددهم 4 أفراد عائلة نورا رستم وعددهم 3 أفراد عائلة سوسن يانق وعددهم 5 أفراد محمد محلي بن أبي بركات سميحة الصالح رشاد عواد مصطفى عواد رمزية عواد حسين شريف عواد ظهيرة حيدر أبو يحيى العمر (عبود) أم يحيى العمر (عبود)، أبو نزيه كوجة فؤاد عواد لؤي عواد مازن عواد ولاء عواد جلال عواد خالد محلي عقبة محلي نزار محمود نديم نديم حدو طارق دامرجي حازم دامرجي مأمون حيدر سعيد رجب جمعة تمّام حيدر هيثم حيدر فاطمة العمر طه المصري سعيد علي جمعة رأفت خالد خليل أبو هيثم ناصيف، أم هيثم ناصيف أبو نواف حيدر أم نواف حيدر حسين حيدر (جعلك) وهناك بعض الجثث المتفسخة في القرية لا أحد يعرفها حتى الآن.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي