أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أولمرت سأستقيل إذا اتهموني بقضايا فساد

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود أولمرت إنه سيستقيل من منصبه، في حال تهمه القضاء إلى في قضية فساد ، مبعدا الشبهة عنه.

وأضاف أولمرت لم أتلقَ رشاوى، لم آخذ أي قرش"، مقرا بمساهمات مالية من رجل الأعمال الأمريكي، لتمويل حملات انتخابية ، وأن هذه الأعمال مشروعة.

واتهمت وزارة العدل الإسرائيلية أول أمس الخميس اولمرت بالتورط في قضية فساد.
وأنه تلقى من رجل الأعمال اليهودي الأمريكي موريس تالانسكي مبالغ كبيرة غير مصرح بها على فترة طويلة أثناء توليه منصب رئيس بلدية القدس ووزير الصناعة والتجارة.

وكانت الشرطة استجوبت أولمرت الجمعة الماضية بمنزله في القدس بناء على طلب المدعي العام الإسرائيلي مناحيم
وأولمرت ضالع في 3 تحقيقات تجريها الشرطة في قضايا فساد أخرى.


يشار أن رجل الأعمال (75 عاما) المقيم في نيويورك جمع من مصادر عدة المبالغ التي سلمها إلى اولمرت لتمويل حملاته الانتخابية لرئاسة بلدية القدس في 1993، وكذلك في 1998 و1999 كممثل لحزب الليكود اليميني.

زمان الوصل - وكالات
(63)    هل أعجبتك المقالة (55)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي