أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الحجي" يختلس 650 ألف يورو ويهرب إلى تركيا

كشفت مجموعة "تحرير سوري" تفاصيل جديدة، لحادثة السرقة التي أكدت تعرض مصرف سوريا المركزي لها، وأشارت إلى أن العملية لم تتطلب أكثر من تزوير في رقم واحد.

وفي التفاصيل التي أوردتها المجموعة، فإن موظفا في المركزي منذ حوالي 20 عاما، هو مسؤول عن عمليات السحب، وينادونه "الحجي"، وتتلخص مهمته في استلام أوامر الدفع ويتأكد من صحة الإجراءات فيها، ويقوم بختمها من المسؤول النهائي، وبناءً على الكتاب يتم سحب المبلغ من الخزينة.

وكل ما قام به "الحجي"، هو تغيير تاريخ أمر سحب وارد من إدارة المخابرات الجوية، بتاريخ 3/ 2/ 2014، ليكون بتاريخ 23/ 2/ 2014، وأكدت المجموعة أن الرقم الدقيق هو 650 ألف يورو.

وقبل أن يبدأ بتنفيذ العملية كان "الحجي" قد حصل على إجازة، وأرسل عائلته إلى تركيا، وباع أملاكه في سوريا، ولا يمكن له الخروج من الأراضي السورية إلا عبر طرق التهريب.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(138)    هل أعجبتك المقالة (96)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي