أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

15 شهرا.. تل أبيب تقضي بسجن شاب من "عرب 48" التحق بثوار سوريا

أصدرت محكمة إسرائيلية حكما بالسجن الفعلي مدة 15 شهرًا على شاب ممن يعرفون بـ"عرب 48" في مدينة الطيبة الواقعة ضمن الخط الأخضر، وذلك بعد إدانته بتهمة التسلل إلى سوريا والانضمام إلى صفوف الثوار للقتال هناك.

وأفادت النيابة العامة في بيان لها أن "المتهم أدين بعد اعترافه بتنفيذ مخالفات نُسبت له في لائحة اتهام مصححة تضمنت تسلله إلى سوريا بطريقة غير قانونية، وانضمامه لتدريبات عسكرية هناك".

وأوضحت النيابة العامة أنه تم شطب التهمة الموجهة للشاب، والتي تخص "الاتصال مع عميل أجنبي".

وكان جهاز الأمن العام في إسرائيل "شاباك" كشف في شهر آب 2013 عن اعتقال الشاب عبد القادر عفيف عبد القادر التلة البالغ من العمر 26 عاما، من مدينة الطيبة، "على خلفية خروجه الى دولة سوريا بهدف الانضمام الى قوى المعارضة في مواجهة النظام السوري".

وبحسب "شاباك" فإن الشاب "التلة" طالب في كلية الصيدلة في الأردن، تعرف خلال متابعة دراسته على طلاب عراقيين وفلسطينيين مؤيدين للتيار السلفي الجهادي، وبدأ يتقرب منهم أكثر فأكثر.

وخلال التحقيق مع "التلة" اعترف بخروجه إلى سوريا للقتال ضد جيش النظام، حيث توجه إلى جبهة النصرة وانضم إلى صفوفها. بحسب "شاباك".

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي