أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

جديد "جريمة العصر".. أردنيون ضمن قتلى التعذيب في السجون الأسدية

عبر محام أردني مختص في قضايا التنظيمات الجهادية عن اعتقاده بوجود أردنيين ظهرت ملامحهم في صور القتلى الذين سقطوا جراء التعذيب في سجون نظام بشار، ضمن ما عرف بـ"جريمة العصر"، التي كشفت عن 55 ألف صورة سربها مصور عسكري منشق، ووثق فيها 11 ألف حالة قتل تحت التعذيب، عكست بشاعة وإجرام نظام دمشق، كما نقلت صحيفة "إرم" الأردنية.

وقال المحامي موسى العبداللات إن بعض الأردنيين المعتقلين في سجون نظام بشار لا يتم الاعتراف بهم، مطالبا منظمات حقوق الإنسان بالكشف عن مصير القتلى الأردنيين الذين سقطوا في هذه المعتقلات.

وأشار العبداللات إلى معلومات لدى عدد من الأهالي حول احتمال وجود أردنيين ضمن الضحايا، مطالبا بالكشف عن جميع التفاصيل التي تتعلق بالأردنيين في سجون نظام دمشق، وتسليم جثث القتلى وفقا للقوانين المرعية في كل دول العالم.

وتشير تقارير إلى وجود أكثر من ألف أردني في سجون نظام دمشق.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي