أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بيان منسوب لكتائب مقاتلة يتبنى قطع "الفيجة" عن دمشق وريفها

أعلنت كتائب موجودة في منطقة وادي بردى المتاخمة لدمشق والتي ينبع منها أهم وأكبر نبع تتغذى منه دمشق (عين الفيجة)، أنها قامت بقطع مياه النبع عن مدينة دمشق وريفها، ردا على "تماديات النظام في الآونة الأخيرة" في حق المنطقة.

وقد أصدرت كتائب موجودة في وادي بردى بيانا تناقلته صفحات ثورية، يقول: نظراً لتماديات النظام في الآونة الأخيرة على المنطقة (وادي بردى) من قصف بغير أسباب وقنص للمدنيين والمارة وعدم إدخالهم لمادة المازوت للمنطقة طوال الشتاء علماً بأن منطقتنا هي من أبرد المناطق في سوريا، و نظراً للقصف الممنهج الذي قصفه النظام اليوم على مراكز توزع المدنيين العزل وفتح نيران رشاشاته من عيار 14/5 وعيار 23 مضاد طيران على قرى عين الفيجة وأشرفية وادي بردى و كفير الزيت و إفرة و دير مقرن أدى القصف لاستشهاد بعض أبناء المنطقة وإصابة البعض الآخر فقد قمنا بقطع مياه نبع عين الفيجة عن مدينة دمشق وريفها كاملاً.

وتابع البيان: توافدت لجان المصالحة إلى الأحرار الموجودين عند نبع الفيجة، وقد كان لهم عدة مطالب أرسلت إلى من باستطاعتهم تلبيتها وفي حال عدم تلبية الطلبات فسوف تبقى مدينة دمشق بلا ماء حتى يقضي الله أمراً كان مفعولا.

ولم يتسن لـ"زمان الوصل" التأكد من صحة البيان، ولا من خبر قطع مياه الفيجة عن دمشق، خصوصا أن البيان صدر قبل ساعات، وأن انقطاع الماء أمر اعتيادي في دمشق، حيث لا يمكن التثبت تماما من أن الانقطاع عمل مقصود قامت به الكتائب التي أصدرت البيان قبل مرور يوم أو يومين.

زمان الوصل
(5)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي