أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الاقتصاد تمنع تصديرالحمص والعدس وتمدد قرارمنع تصديرالقمح والشعير

أصدرت وزارة الاقتصاد والتجارة قرارين منعت بموجبهما تصدير بعض المواد الغذائية بهدف توفيرها في الأسواق للمستهلكين بأسعار مناسبة والحد من ارتفاع أسعارها.

ومنع القرار الأول تصدير الحمص والعدس بكافة أشكالهما والفول اليابس بينما شمل القرار الثاني استمرار منع تصدير القمح والقمح المقشور والشعير والدقيق بكافة أنواعها ومنع تصدير البرغل والفريكة والكشكة والنشاء ومشتقات الدقيق والخبز بكافة أشكاله والمعكرونة والشعيرية حتى لو كانت بصحبة مسافر ومهما كانت الكمية.

ويأتي هذان القراران في إطار سعي الحكومة للحد من ظاهرة ارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية في الأسواق وفي إطار التدخل الإيجابي لحماية المستهلكين وتأمين المواد الغذائية الأساسية لهم بأسعار مناسبة.

وكان سعر كيلو البرغل قد وصل إلى الخمسين ليرة سورية بينما كان العام الماضي حوالي 25 ليرة وأسعار كيلو الحمص وصلت إلى 85 ليرة بينما كانت العام الماضي 60 ليرة والخبز السياحي إلى 45 ليرة بينما كان العام الماضي 30 ليرة والعدس المجروش والحب إلى 75 ليرة بينما كان 40 ليرة.

ونجحت وزارة الاقتصاد والتجارة في الحد من ارتفاع أسعار مادة البندورة عندما أصدرت قراراً منعت بموجبه تصدير هذه المادة حيث انخفضت أسعارها خلال أسبوع حوالي 50 بالمئة.

(20)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي