أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تفاؤل بقرب زوال الغمة عن الأمة


( من وحي عيد المولد النبوي الشريف )


امتحن الله عزوجل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم و أصحابه البررة بحصار نفذه كفار قريش
لبث فيه النبي و أصحابه ثلاث سنوات في شعب أبي طالب عانوا خلال السنوات الثلاث من الجوع و العطش و الفقر و ظلم ذوي القربى
حتى وصلوا لدرجة أكل أوراق الأشجار
ثم من الله على النبي و أصحابه بالفرج .
معاناة السوريين بدأت في ١٥ آذار ٢٠١١
و بعد شهرين تقريبا أي في ١٥آذار ٢٠١٤
سنكون قد أتممنا ثلاث سنوات
آملي بالله كبير أن تكون مدة امتحان الله للنبي عليه الصلاة و السلام و أصحابه
مماثلة لمدة امتحان الله عزوجل لنا
نعم و لما لاء و الله عزوجل قد بارك هذه الأرض الطيبة استجابة لدعاء حبيبه المصطفى ( اللهم بارك في شامنا و يمننا)
فلنرفع أكف الضراعة و نتوجه للباري عزوجل بالدعاء
اللهم عجل بفرجك علينا
اللهم فرج علينا كرمى لنبيك محمد عليه الصلاة و السلام
اللهم فرج علينا كرمى لأحبابك ( الأطفال أحباب الله) الذين يعانون الجوع و البرد
اللهم فرج عن المهجرين عن النازحين عن المشردين عن المنكوبين عن المحاصرين عن المفقودين
عن المعتقلين المظلومين
عن الحرائر عن الأرامل عن الأطفال عن الشيوخ
عن المرضى عن الجرحى عن الفقراء
آمين آمين يارب العالمين

ريزان حدو
(23)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي