أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

طحين الحلقي بكل الألوان

مقالات وآراء | 2014-01-16 00:00:00
عاصي بن الميماس - زمان الوصل
*طحين أسود
هنا دمشق... بعد الإعلان عن أن القهوة لا تدخل حلق الحلقي إلا عقب تأمين الطحين لكل السوريين، وبعد إظهار السيد رئيس الحكومة الدرجة الرفيعة من الإيثار، ولو كان في نفسه خصاصة الولع بفنجان الصباح، ولكي لا تتهم حكومة سيادته بأنها تُصدِر "جعجعة بلا طحين" تطرح الحكومة آنفة "الإيثار" مناقصة بالظرف المفضوح لاستقدام طحين من كل الألوان في رد على الشائعات المغرضة التي تتحدث عن حصار في العديد من المناطق كاليرموك وحمص وريف دمشق وغيرها!

*طحين أخضر
هنا اليرموك..يرفع الفلسطينيون شعار "أبد الصبار" الذي كُتب يوما لعدو أساسي رفعه العدو "الاستثنائي" إلى مرتبة عدو "5 نجوم"، فلم يذكر التاريخ يوما أن أهل غزة والضفة سبق أن لجؤوا إلى أكل الصبار و سائر أنواع الحشائش بسبب حصار الجوع!

*طحين أحمر
هنا حمص... حاولت مجموعة من "الإرهابيين" اغتيال الجوع الكافر الذي يستبد بالمحاصرين في عاصمة الثورة، فكانت الخطة تقتضي السيطرة على كمية من السلاح الأبيض "الطحين" تكفي لقطع دابر الحصار، إلا أن حراس الجوع كانوا بالمرصاد، فأنجزوا طبقهم المفضل ليقدموه للعالم مرة إضافية!

هنا الغوطة.. هنا حلب..هنا حلفايا...هنا هنا سوريا الأسد.. الطبق آنف التحضير في حمص، سبق لحراس الجوع أن طبخوه في مطاحن دمشق وعلى أبواب الأفران في ظروف مشابهة!
عدنان عبد الرزاق
2014-01-16
من الزوايا الرشيقة والموجعة التي قلما أقرأ مثيلها، فرغم ما تبدو في شكلها من سلاسة بيد أنها مركزة وتعكس وتفضح فكر الدولة العميقة الذي أسس لعهر قد لا يمحى إلا بدم ملون كما طحين الأستاذ عاصي...
عدنان عبد الرزاق
2014-01-16
من الزوايا الرشيقة والموجعة التي قلما أقرأ مثيلها، فرغم ما تبدو في شكلها من سلاسة بيد أنها مركزة وتعكس وتفضح فكر الدولة العميقة الذي أسس لعهر قد لا يمحى إلا بدم ملون كما طحين الأستاذ عاصي...
التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
غارات جوية تطال مواقع إيرانية في "البوكمال"      الطيران الروسي يشن غارات على منطقة خفض التصعيد الرابعة      مقتل 46 مقاتلا من "الوطني السوري" منذ انطلاق "نبع السلام"      مظاهرات في دير الزور رافضة دخول قوات الأسد وروسيا وإيران      تصعيد أمريكي ضد تركيا.. ترامب يدعو روسيا بدعم الأسد لمواجهة أنقرة      "طبول الحرب" وحدها من يوقظ "الاتحاد الديمقراطي" من أحلامه      بثينة شعبان: اتخذنا الإجراءات اللازمة لصد "العدوان التركي"      أردوغان يحدد شرط إيقاف عملية "نبع السلام"