أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

ألشهيد المقدوني عالم عثماني لأمه : لا تبكيني فأنا لن أعود

مقالات وآراء | 2014-01-14 00:00:00
عباس عواد موسى

عالم عثماني ( 22 سنة ) . إستشهد في سوريا . وتم إعلام أهله بأن جثته لا يليق بها غير ثرى الشام . عالم عثماني , من العاصمة المقدونية اُسْكوبيِة وصل لسوريا في حزيران الماضي . وقتها كتب على ورقته الفيسبوكية : ( هيا يا أخي , لترى سوريا . هيا , لترى المجاهدين يقاتلون في سبيل الله . أمي , يا أماه : لا تبكيني , فأنا لن أعود ) .
وانتقد ذووه تزوير الإعلام الصربي لحقيقة إبنهم بأنه من أوروشيفاتس وهو من مرتزقة البلقان . ووصفوا صربيا بأنها المسؤولة عن الجرائم التي يرتكبها نظام الطاغية السوري بحق شعبه . فقد دعمته عسكرياً أفراداً وعتاداً . والأصراب هم المرتزقة .
ألشهيدعالم عثماني كان أحد مقاتلي الجيش السوري الحر بحسب المصادر وكذلك ورقته الفيسبوكية وهو رابع شهيد بإذن الله من ألبان مقدونيا في سوريا فقد استشهد عمر نعمة الله ( 38 عاماً ) صيف العام الماضي من قرية غرتشيس قضاء العاصمة واستشهد بالقرب من دمشق . واستشهد قبله سامي عبدالله . وفي نهاية أيار استشهد سامي زكيري وهو من قرية بيلويشتا قضاء غوستيفار . 
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بالرصاص.. الأسد يستعيد ذكريات التوحش ضد المتظاهرين في دير الزور      أمريكا تفرض عقوبات على البنك المركزي وصندوق الثروة الإيرانيين      هاميلتون يتفوق على فرستابن في تجارب سباق سنغافورة      درعا.. قوات الأسد تعدم 4 أشخاص بعد إصدارها للعفو المزعوم      الكويت تفتتح 3 مدارس للاجئين السوريين بتركيا      الائتلاف: الفيتو الروسي الصيني غطاء للمجرم ورخصة لمواصلة القتل      ترامب: أمريكا تحرز تقدما كبيرا مع الصين      طهران: الرد على واشنطن سيكون من "المتوسط" إلى "الهندي"