أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

رد أخير إلى الناكر الجاحد لقوميته وعروبته ودينه ... م . سعد الله جبري

مقالات وآراء | 2008-04-22 00:00:00

فهمت مقاصدك وتركيبتك. أسف أني أضعت وقتي بالكتابة إليك، وهناك الكثير مما يشغل الأمة والشعب للحوار حوله، أفضل بالتأكيد وأكثر فائدة للمجتمع والوطن والعروبة والقومية العربية. أقبل رجاءك الأخير بالإعراض على الجاهلين، وسأعرض عنك ولن أعيدها مرة أُخرى حتى ولو أعلنت كفرك فهذا يخصك وحدك، وكنت أنت ذاتك، وإنما كنت موجها كلامي إلى الشعب البريء لئلا تتسبب كتاباتك في مزيد من الإحباط واليأس الذي يعاني منه أكثرية الشعب والناتج عن الفساد الشامل وآثاره المعيشية المُدمّرة، وهو بالضرورة يصل إلى الفساد الأخلاقي بجميع أنواعه وأنوائه. وللأسف فقد عمَّ وانتشر في البلاد منذ أن قام من لا غفر الله له رفعت وعصاباته القائمة حاليا، على نشر والإستفادة واغتصاب جميع وحقوق وثروات الأمة الخالدة، الخاصة منها والعامّة. شكري لك يا نضال، وأتمنى أن لا تلقى من غيري ما تستحقه. وربما ستلقاه.

بكل احترام /


http://www.zaman-alwsl.net/index.php?item=view_article&id=4496

مزيد
2008-04-22
هذا هو ديدن القومجيين وهذا تفكيرهم وتكفيرهم وأسلوبهم واحتقارهم للآخرين، ولا ححول ولا قوة الا بالله العظيم. معليش يا نضال اصبر عليهم ان الله مع الصابرين
ابو زهدي
2008-04-22
والله لعوفك سماك وخليك تحكي حالك ... وللسيد مزيد نحنا لسنا تكفيريين نحن عرب وندافع عن العرب وليس عن التكفيريين .. نحنا مقاومين ولسنا تكفيريين .. ليس من حق احد ان يكفر اخر وان كان كافر .. لكن يقولون ( ما افصح القحباء حين تتكلم عن الشرف ) وهذا هو نعيسة يتكلم عن الشرف
التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
العراق.. شركة نفط "ذي قار" تتوقف عن العمل وقوى سياسية تمهل عبد المهدي لنهاية العام      بحوزتهما رواتب زملائهما.. مقتل متطوعين من الدفاع المدني في ريف عفرين      المتظاهرون في لبنان يمنعون النواب من الوصول إلى البرلمان      مجددا.. ترامب يصف رئيسة مجلس النواب بـ"المجنونة"‏      الكويت الاستثناء.. حسين الزعبي*      تل أبيب" تعلن التصدي لصواريخ أطلقت على الجولان والنظام يتحدث عن انفجارات قرب مطار دمشق      بالتفاصيل.. "زمان الوصل" تكشف أسباب سقوط مروحية حماة      "الهلال" يتَّحد... ماهر شرف الدين*