أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

لاءات مواطن سوري.. جمال قارصلي*

مقالات وآراء | 2014-01-03 00:00:00
لاءات مواطن سوري.. جمال قارصلي*
نائب ألماني سابق من أصل سوري*
قالوا للمواطن السوري لماذا لا تحتفل بالمناسبات؟ فقال لهم أنا مشغول بالوطن وباللاءات.
فقالوا له كم هي هذه اللاءات؟ فقال لهم هي كثيرة وأصبحت تُعد بالعشرات.
فقالوا له ومن سَبّبَ هذه اللاءات؟ فقال لهم دكتاتور البلاد وصانع الويلات.
فقالوا له ألا يوجد من يردعه عن هذه الشناعات؟ فقال لهم كلا, بل هنالك دول تحميه من العقوبات.
فقالوا له ألا يوجد لديكم أصدقاء لمثل هذه الأزمات؟ فقال لهم أصدقاؤنا يكذبون علينا منذ سنوات.
فقالوا له ماذا فعلتم لحماية حريتكم وكرامتكم من الانتهاكات؟ فقال لهم تشتتنا وأصبحنا عدة مجموعات.
فقالوا له هل تخبرنا شيئا عن هذه اللاءات؟ فقال لهم هذا قليلها والبقية في الطريق إلينا آت.

لا للديكتاتورية والمحسوبيات ... لا للفساد والرشوات ... لا للتعذيب والمخابرات ... لا للشبيحة والعصابات ... لا للاعتقالات التعسفيات ... لا للطائفية والتقسيمات ... لا للتكفيريين والمرتزقات ...لا للطائرات المدمرات ... لا للقنابل البرميلية الحارقة ... لا للصواريخ البالستية القاتلة ... لا للدماء الهادرة كالشلالات ... لا للأشلاء المبعثرات ... لا للمجازر اليوميات ... لا للحواجز والاختطافات ... لا لاغتصاب المُحصّنات ... لا للتهجير إلى المخيمات ... لا للجوع والإهانات ... لا للجوء إلى الشتات ... لا ... لا ... لا ...
فقالوا له متى ستنتهي هذه المأساة؟ فقال لهم عندما تتوحد الثورة وضمير العالم يصحو من السُبات.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
في رهان الأتراك على النفط السوري بـ "المنطقة الآمنة".. العقبات والخيارات      التحالف ينقل عناصر التنظيم وعائلاتهم من الحسكة جواً      الأناضول: الجيش التركي والوطني السوري يسيطران على "تل أبيض"      اتفاق ينفذ فورا... "قسد" تتحول لجزء من جيش النظام والأخير يتحرك نحو منبج      اتفاق بين "قسد" والأسد يرفد "نبع السلام" بتطورات خطيرة      قيس سعيد يعلن فوزه برئاسة تونس      ميركل تطالب أردوغان بوقف العمليات العسكرية شمال سوريا      "الجبير" يطالب واشنطن أن تقرر سياستها تجاه الأكراد