أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

اجور المشايخ والدعاة المصريين علي الفضائيات

منوع من العالم | 2008-04-13 00:00:00
القدس العربي

يعتذر كثيرا بعض الشيوخ عن عدد من القنوات الفضائية التي لا تمنح الضيف مقابلا ماليا لما يصوره علي الشاشة الصغيرة.
وفي نفس الوقت تفتح الميزانيات لنجوم الفن ليحصلوا علي ما يريدون بآلاف الجنيهات او الدولارات.وجدت الفضائيات نفسها في حاجة شديدة الي الشيوخ، ولهذا قررت تحديد مبالغ مادية لهم نظير مشاركتهم، وبدأت بورصة الشيوخ علي شاشات المحطات التلفزيونية تختلف من محطة لأخري.
قناة الاوربت تدفع ألفا وخمسمائة جنيه في الحلقة الواحدة لعلماء الدين مثل: د. أحمد عمر هاشم ـ رئيس جامعة الازهر سابقا ـ، د. محمد فؤاد شاكر ـ رئيس قسم الدراسات الاسلامية بجامعة عين شمس سابقا ـ، د. محمد وهدان الاستاذ بجامعة الازهر.
قناة المحور تحدد اجور الشيوخ وعلماء الدين حسب اهمية البرنامج، فهي تقدم للضيف في 90 دقيقة تقديم معتز الدمرداش مبلغ ألف جنيه، بينما تقدم للضيف في البرنامج المتخصص في الشؤون الدينية المسلمون يتساءلون تقديم محمد سعيد مبلغ ثلاثمائة جنيه بعد زيادة من مائتي جنيه العام الماضي.. والبرنامج اخراج سامي الجمل.
ايضا في برنامج المرأة في الاسلام تقديم الممثلة السابقة ميار الببلاوي يحصل الضيف علي ثلاثمائة جنيه. في قناة اقرأ التابعة لمحطة A.R.T يتحدد الاجر حسب عدد الضيوف من علماء الدين والشيوخ، فاذا استضاف البرنامج شخصا واحدا فانه يحصل علي خمسمائة جنيه، واذا استضاف ثلاثة اشخاص ـ وهو الحد الاقصي في عدد الضيوف بالبرنامج ـ فان كل ضيف يحصل علي ثلاثمائة جنيه.
محطة MBC: يتحدد الاجر حسب مكان التصوير، اذا كان في مصر فالضيف يحصل علي ألف جنيه، اما اذا كان خارج مصر ويكون لأسباب ضرورية سفره فيحصل الضيف علي خمسمائة دولار مع تذاكر السفر والاقامة لمدة ليلة واحدة وهذا في اضيق الحدود، لأن المحطة تفضل اختيار الشيوخ وعلماء الدين من البلد الذي تصور فيه البرنامج الديني حتي لا يكلفها الكثير.
الفضائية الاردنية تستضيف اي شخص مقابل السفر والاقامة يومين بأحد الفنادق الكبري ولا تدفع مقابلا ماديا للشيخ.
ايضا القنوات الفضائية في اليمن وليبيا وتونس والجزائر والمغرب لا تدفع مقابلا ماديا وتكتفي بتذاكر السفر والاقامة في فنادق متعاقدة معها هناك.
اما التلفزيون المصري، فأجور الشيوخ وعلماء الدين تبعث علي الضحك لضآلتها واصرار البرامج فيها علي خصم نسب الضرائب المستحقة، وبالتالي ينتظر الشيخ عدة حلقات ويقوم بجمعها والتوجه لصرفها اذا وجد اموالا لدي موظفي الصرف باتحاد الاذاعة والتلفزيون في مبني ماسبيرو.
برنامج في بيوت الله يقدم في الحلقة الواحدة للضيف 43 جنيها ثم تخصم منه الضريبة، وبرنامج فتاوي علي الهواء يقدم في الحلقة 250 جنيها وتصل بعد خصم الضرائب الي 190 جنيها.
برنامج لقاء الأئمة الوحيد بالتلفزيون المصري الذي يمنح الضيف من المشايخ 300 جنيه في الحلقة خالصة الضرائب، وهذا البرنامج يحصل منه فضيلة شيخ الازهر د. محمد سيد طنطاوي علي اجر خاص به بموافقة انس الفقي وزير الاعلام وهو ثلاثة آلاف جنيه في الحلقة بشكل استثنائي.
وكان د. علي جمعة مفتي الديار المصرية احد ضيوف هذا البرنامج قد اعتذر عنه لضآلة الاجر بينما يحصل علي أربعة أضعافه من برنامجه في قناة دريم الذي يقدمه اسبوعيا.
ويأتي برنامج البيت بيتك بشكل مختلف حيث طلب مقدمه محمود سعد عمل فقرة اسبوعية في احدي حلقاته لصديقه الداعية الديني خالد الجندي الذي يحصل في الحلقة علي 2500 جنيها اي عشرة آلاف جنيه في الشهر.
هذا البرنامج تابع للمنتج ومصمم الديكورات محمود بركة وهو الذي يدفع للضيوف وليس التلفزيون المصري الذي يعرضه فقط نظير نسبة من الايرادات.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الجزائر.. 12 ديسمبر موعدا لانتخابات الرئاسة      لأول مرة وعلى استحياء.. "قسد" تعترف بالثورة السورية نكاية بالنظام      الأسد يبدأ باعتقال عرابي مصالحات درعا      هل تضاءلت حظوظ "المنطقة الآمنة".. واشنطن تتحدث عن مزيد من التفاصيل و"بعض التحصينات"      وزير أردني سابق يكشف عن تحذير أمريكي من مغبة التعامل مع نظام الأسد      الأسد يساعد موظفيه بقرض قيمته 100 دولار      محلي "خان شيخون" يكذب مزاعم الأسد المتعلقة بعودة المدنيين      التحالف الدولي يعين قائدا جديدا للقوات في سوريا والعراق