أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

د.غليون: ولادة الجبهة الإسلامية خطوة مهمة لتوحيد قوى الثورة

وصف المفكر السوري د.برهان غليون ولادة الجبهة الإسلامية خطوة مهمة على طريق توحيد القوى المقاتلة للثورة ومواجهة التحديات الجديدة التي يمثلها تزايد القوات الأجنبية العاملة إلى جانب النظام، وكذلك لمواجهة تفاقم خطر الجماعات المتطرفة المعادية للثورة والجيش الحر. 

وقال على صفحته في "فيسبوك" اليوم الجمعة "أعلن اليوم عن تشكيل الجبهة الاسلامية من الكتائب الستة الأكثر قوة في الجيش الحر (أحرار الشام، جيش الإسلام،لواء التوحيد، لواء الحق، كتائب أنصار الشام، وألوية صقور الشام).

ورأى أنه من الضروري أن تستمر حركة توحيد الكتائب التابعة لهذا الجيش من وراء كل الخلافات الايديولوجية، على أساس وطني يسمح بضم الجميع من دون تمييز، ويمهد لمعركة تحرير سوريا وبناء الدولة الديمقراطية الوطنية المنشودة.

زمان الوصل

نيزك سماوي

2013-11-23

نعم على أساس وطني كي يتم تحرير سوريا من رجس المستعمر الأسدي الجبان الغاشم ومن رجس المستعمر الإيراني ومرتزقته الطائفيين الذين ترسلهم إيران المجرمة الى سوريا مهلا سوريا مهلا اطفال سوريا سنجعل من أرضك مقبرة للغزاة المجرمين من حزب الشيطان الى ايران الى مليشيات المالكي الى كل مجرم خائن جبان حتى نصل الى رقبة المجرم بشار الوسد كي يتم قصها ومن معه من مجرمين أوغاد.


غازي العدلان

2013-11-23

الدكتور بيجمع كويس دولة ديمقراطيه من حيث تداول السلطة وحرية النقد ولكن دستورها اسلامي عندك مانع.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي