أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

علوش يثني على النصرة وزعيمها.. إخوان لنا، والجولاني حريص على مستقبل الأمة

في تصريح لافت، أثنى قائد جيش الإسلام زهران علوش على حركة النصرة وقائدها أبو محمد الجولاني ومقاتليها، الذين وصفهم بالإقدام في الجهاد.

وخلال لقاء مطول دام حوالي 40 دقيقة بثه جيش الإسلام يوم الخميس، قال علوش إن جبهة لنصرة "إخوان لنا"، وهم يقاتلون معنا "الجيش النصيري"، مشيدا بالمسؤول الشرعي في جبهة النصرة أبو ماريا القحطاني، معتبرا أنه لو اندمجت النصرة مع جيش الإسلام فإن شرعيي النصرة يمكن أن يكونوا مسؤولين شرعيين في جيش الإسلام، والعكس كذلك صحيح، في إشارة من علوش إلى تقارب المنهج العقائدي لكلا الفصيلين، النصرة وجيش الإسلام.

وأثنى علوش كذلك على زعيم جبهة النصرة أبو محمد الجولاني الذي قال إنه التقاه منذ سنتين تقريبا ولمس فيه حرصا على مستقبل الأمة وحبا لطلب العلم وثقافة إسلامية عالية.

ولم يخف علوش وجود بعض الخلافات في "مسائل إجراءية وأخرى شرعية" بين النصرة وجيش الإسلام، لكنه قال إن هذا يبقى خلاف تنوع، وليس خلاف تضاد.

ولفت علوش إلى أنهم لايعتبرون جبهة النصرة "خوراج" كما يشاع، ونحن نقاتل معهم وهم يقاتلون معنا.
وتابع: أما بشأن عدم رضا بعض الدول عن جبهة النصرة (في إشارة إلى تصنيفها كمنظمة إرهابية)، فهذا شأن يخص تلك الدول، ونحن لايهمنا غضبها من قريب أو بعيد.


زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي