أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

علوش يأسف لتشكيل مجلس مجاهدي دوما، ويعده "مجلس ضرار"

زهران علوش

أعرب قائد "جيش الإسلام" عن أسفه لتشكيل مجلس سمي "مجلس مجاهدي دوما" معتبرا أن هذا المجلس هو مجلس ضرار، يفرق الكلمة ويشق الصف.

وقد أصدر "زهران علوش" بيانا بهذا الخصوص، اطلعت "زمان الوصل" على نسخة منه، وهذا نصها: 

بيان صادر من قائد جيش الإسلام "محمد زهران بن عبدالله علوش" إلى أهالينا في الغوطة الشرقية وإلى كل من يبلغ صوتي إليه:

1- نعرب عن أسفنا مما صدر من إعلان بعض إخواننا مجلساً جديداً في مدينة دوما وقضاءً جديداً. ونقول لهم آسفين إن هذا هو مجلس الضرار الذي يفرق كلمة المسلمين وهذا حرام وشق للصف.
2- نحن نعتمد مجلس الشورى بسائر مكاتبه ومؤسساته ومنها مكاتب القضاء الذي يعتبر قضاءً مستقلاً نزيهاً لاعذر لهم في الخروج عليه.
3- إن بعض الذين أعلنوا عن أسمائهم وأنهم شركاء في هذا المشروع الضرار قد ثبت عليهم جرائم سرقات ونهب وبعضهم أثبت عليهم تعامل مع النظام الأسدي مما يدل على أنها هيئة لايجوز أن تعتمد. وقد دعونا الأفاضل منهم مراراً وتكراراً أن ينضموا إلى مجلس الشورى ويمثلوا أعمالهم فلم يستجيبوا.
4- إن ما أشيع عن أني موافق على رؤيتهم وقد أرسلت مندوبين عني بالموافقة على ذلك فهو كذب علينا نهيب إليهم أن يتوبوا إلى الله من الكذب.
5- نهيب بكل العاملين المخلصين أن ينضموا إلى مؤسسات مجلس الشورى العاملة لننهض بهذا المجتمع إلى المستوى الذي يرضاه الله سبحانه.

وفق الله الجميع إلى ما يحب ويرضى
14/10/2013م الواقع في 9/12/1434هـ


زمان الوصل
(15)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي