أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الحر" يحرق 5 هكتارات من الأراضي المزروعة بالحشيش

أفاد مراسل "زمان الوصل" على الحدود السورية – التركية، أن محكمة الشمال العليا بالتعاون مع عدد من الكتائب الثّورية أتلفت بالحرق أكثر من 5 هكتارات مزروعة بالقنب الهندي الذي يستخرج منه "الحشيش"، في قرى "قاح، صلوة، قيلا، أطمة" جميعها في ريف إدلب..

وقال "أبو عبيدة" أحد قادة الحملة على الحشيش وقائد كتائب شهداء 1980 لـ"زمان الوصل": "وردتنا معلومات تفيد بانتشار زراعة "الحشيش" في تلك القرى فشكلنا حملة مؤلفة من 1000 مقاتل وقمنا بإحراق المحاصيل".

وأضاف: "قبضنا خلال الحملة على 7 أشخاص، تمت استتابتهم وتعذيرهم، ومن ثم إطلاق سراحهم".

ووفقاً لأحد المقاتلين المشاركين في الحملة فقد تأثر عدد منهم أثناء حرق الحشيش بالروائح ما تسبب لهه بدوار بالرأس وإقياء.

الجدير بالذكر أن تجارة الحشيش وزراعته تعتبر دخيلة على المجتمع السوري.

زمان الوصل - خاص
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي