أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

الفنان السبيعي وجبهة النصرة... قصة خطف بدأت بـفوت ع الصندوق ولاك" وانتهت بـ"نحن حبيناك"

محلي | 2013-06-19 00:00:00
الفنان السبيعي وجبهة النصرة... قصة خطف بدأت بـفوت ع الصندوق ولاك" وانتهت بـ"نحن حبيناك"
   هو نجل الفنان رفيق السبيعي... صدح بأغاني "الحر" وحمزة الخطيب
فارس الرفاعي - زمان الوصل
مشاهدات لا تصدق رواها الفنان السوري عامر السبيعي، وهو أحد الفنانين المؤيدين للثورة السورية، على صفحته في (الفيسبوك) حول تفاصيل عملية اختطاف تعرض لها -بالخطأ- من قبل مجموعة من كتائب جبهة النصرة لاشتباهها بتأييده للنظام السوري، وكيف تدخّل عناصر من الجيش الحر لإطلاق سراحه.

عملية الخطف كما قال تمت في وضح النهار وسط مدينة دمشق حين هاجمه عدد من المسلحين وهو يهم بالصعود إلى سيارته، وأجبروه على الدخول إلى صندوق السيارة وعندما حاول مقاومتهم قام أحدهم بضربه على رأسه قائلاً له: (فوت على الصندوق ولاك جحش) – حسب تعبيره – مضيفاً: أحسست أنه سيطلق نار مسدسه باتجاه رأسي إذا لم أنفذ ما طلب فقلت:"عالصندوق لعيونك وعندها قال لي بلهجة غاضبة:"طلاعْ ولاْ حقير".

ويضيف السبيعي بسخريته المعهودة: أردت أن أفسر لهم قبل أن يغلقوا غطاء الصندوق أنني معهم مع العلم أنني لم أكن أعرف عندها من هم ولأية جهة يتبعون، لأن الذي يكلمني كان يتكلم باللهجة العلوية الأصلية التي أعرفها جيداً فأخوالي علويون وقال هذا الشخص: "خراس ولاْ حمار أحسن ما فضي المخزن براسك، عطيني مفاتيح السيارة ولا جحش".

كانت المفاتيح بيدي فقذفتها له ووحينما أجبروني على الدخول في صندوق سيارتي وبعد أن عصبوا عينيّ بقطعة قماشية أغلق أحدهم غطاء الصندوق، وهناك مرّ شريط ذكرياتي وأحلامي وطموحاتي وعائلتي، كانت تجربة قاسية تلك التي دعاني بها الله للتوبة..فأنا حينها كنت تاركاً للصلاة بحجة الدين معاملة..أنا أعلم يقيناً أنني سأُذبح وهذا ما يجري عادة بالمخطوفين الذين يتم ابتزاز أهلهم أو قتلهم.

أكره النظام كرهَ العمى!
ويضيف السبيعي: بعد نصف ساعة تقريباً وصلنا إلى حيث مقرهم فتحوا الصندوق وصعدنا إلى شقة بالطابق الأول وأنا لا أرى شيئاً أمامي، وأخذني أحدهم من يدي وأجلسني على الأرض، وأنا لا أدري من هؤلاء جلست في صمت ودخل رئيس الكتيبة –كما علمت فيما بعد- وهو عصبي المزاج يتكلم وكأنه يطلق الرصاص ولم يدع لي فرصة للكلام فكان يخرسني وهو يقول (خراس ولا جحش بدنا نفرمك) لقد سمعتها من فمه أكثر من خمسين مرة ولذلك لزمت الصمت، و بعد قليل سألني بلهجته الساحلية المعروفة (قلي تا شوف هنتْ مع نظام بشارالأسد).

قلت له في تحفظ يعني النظام أحسن من الفوضى، بلا نظام بتخرب الدنيا فقال لي (هلق متتمسخر علينا ولاْ جحش هنتْ بتحبوا لبشارالأسد).

هنا أحسست أنه يكرهه عندما نطق إسمه) فأجبته بثقة اليائس: (سماع هالكلمتين يللي رح قلك ياهن هالرقبة مابيقيما غير يللي ركّبها، عمي أنا بكره هادا النظام كره العمى وأنا مع شباب الجيش الحر والله ينصرهم وكلوا شغل الله شبدك لعيونك) فقال (كلكن بتقولوا هيكا بس تعلقوا)، فقلت له ألستَ مسلماً قال لكان ..قلت "فتبينوا قبل أن تصيبوا قوماً بجهالة فتصبحوا على مافعلتم نادمين" قال (هلق بتشوف كلشي بعينك نحنا مابنتجنى على حدا). وهنا دخل أحد الأشخاص فقال خلينا نلحق صلاة العصر.

فصرخت بأعلى صوتي (وأنا كمان بدي لحق العصر) فما كان منهم إلا أن قالوا تفضل. فقلت لهم: (بدي أتوضأ) فقال أحدهم الذي علمت فيما بعد أنه يدعى أبو دريد: تفضل وقفت فاقترب وأماط عني العصبة وذهبت معه إلى الحمام، توضأت وهو يقف يشاهدني هل أحسن الوضوء أم أني أخادعهم وبعد فراغي من الوضوء وقف قائد الكتيبة وهو "علوي" انشق عن النظام وتحول إلى المذهب السني ولقب نفسه بـ "أبي بكر" أخذ يصلي بنا إماماً وعندها همس أحدهم في أذني: "ياويلك من الله تخاف من العبد ولاتخاف الله" عندها بكيت بحرقة على نفسي وعلى ذلي الذي أنا فيه أمام الله.

كان أبو بكر، للشهادة، إماماً بارعاً في الصلاة وكأنه ملاك يصلي بنا.. عندما اكتشفت هذا أطمأنّ قلبي. وبدأوا بعد الصلاة يبحثون عن اسمي على (الفيسبوك) و(غوغل) لعلهم يعثروا على دليل يثبت أنني مع النظام، وأثناء ذلك كنت أقول لهم أسألوا في حرستا اسألوا قائد كتيبة كذا أنا الذي كتبت أغنية كذا ضد النظام، أنا الذي فعلت كذا مع الشباب الحر في بلدتي وغنيت للثورة أسألوا عني حيث شئتم، لم يعثروا على أي إثبات والحمد لله حينها فقالوا لي طالما أنك لست مع النظام ،لماذا لم تنشق إلى الآن أسوة بزملائك الذين انشقوا؟

قلت لهم أمّنوا لي مخرجاً آمناً لعائلتي وبعدها سأنشق وغير ذلك لن أضحي بعائلتي من أجل نظام فاسد ..فقال أبو بكر (لا تاكل هم نحنا راح نأمنلك العيلة وأنت رح تبقى معنا نشتغل كم شغلة بتساعدنا فيهن وبعدين بتعلن انشقاقك وبنسفرك وين مابدك)

شبيح تائب: اغتصبوا أختي أمام عيني!
ويمضي الفنان السبيعي في سرد تفاصيل خطفه قائلاً: كان عندي تصوير في اليوم التالي فقلت له ياجماعة عندي التزام وتصوير بينخرب بيتي، قال أحدهم: كلنا أنخرب بيتنا ..وقال لي أبو دريد وهو من الشام وكان عميلاً للنظام قبل أن يلتحق بكتائب جبهة النصرة: "بتعرف أستاذ أنو أبو بكر من الطائفة العلوية" و"تسنن" وأنو هاد النظام كرّهوا بالطائفة كلها ولأنه تسنن حرقوا عائلته وبيته، وهنا تدخل أبو بكرفي الحديث قائلاً: (يا أستاذ شو بدي إحكيلك أنا نفذت للنظام عمليات بتخوّف، وعدّد لي كذا تفجير في يوم كذا وكذا، وقتلت لهم وزنيت بالكثير من النساء من أجلهم وفعلت كل الموبقات التي على وجه الأرض من أجلهم وعندما أحترق كرتي لديهم أرادوا قتلي، لقد اغتصبوا أختي أمام عيني).

ويردف الفنان السبيعي قائلاً: بعد مرور ساعات على غيابي استنفرت عائلتي للبحث عني فذهب ابني إلى أحد زملائي من الفنانين وكنت ذكرت لزوجتي أني سأذهب إليه، وسأله عني فقال له أبوك كان عندي منذ خمس ساعات وخرج زميلي إلى حارته (بيت سحم) وهتف قائلاً: ياشباب حدا منكم شاف الفنان عامر السبيعي فتجمع حوله شباب الجيش الحر من أهالي المنطقة قالوا لم نشاهده ولكن منذ خمسة ساعات خطفوا من الحارة فنان أسمه "علاء قاسم" فعرف زميلي أنني أنا المقصود لأن علاء يشبهني، فقال لهم "ياحيف عليكم الزلمة لجأ إلنا فانخطف من وسط الحارة وأنتوا نايمين". 

وهنا استنفر الجيش الحر من أجل تحريري بحثوا عن سيارتي مع ابني وزميلي إلى أن عثروا علىيها فرابطوا عندها وعندما خرج أبودريد في الساعة الواحدة ليلاً، وكان ذاهباً ليأخذ السيارة وعندما رأوه بقربها قالوا له ماذا تريد قال لهم السيارة غريبة كنت أريد معرفة صاحبها. فقالوا له بل أنتم من خطف الأستاذ عامر أنكر أبو دريد معرفته بخطفي وحاول أن يقنعهم أنه لا يعرف شيئأ عن الموضوع . وحينها قالوا له: إن لم يرجع خلال نصف ساعة سنُداهم مقركم وسترون مالا تحمد عقباه. رجع أبو دريد وهو يعلم أنه أنكشف فأجتمع مع عناصر كتيبته وتباحث معهم بما ينبغي عمله، وبعد قليل جلس أبو بكر وأبو دريد وقالا لي: ياأستاذ ما إلنا نصيب نكون مع بعض نحنا حبيناك وبدنا ياك تكون معنا، بس هدول الشباب تبعات بيت سحم مخهن سميك مابيعرفوا يشتغلوا ، والله يا أستاذ بدهن ياك..علمت حينها أن الفرج من الله قد جاء، ولكن أكملت تمثيليتي فقلت لهم: (ليش بدكم تخلصوا مني شو عملتلكم أنا، بدكم تسلموني لناس مجانين) فقال أبو دريد لا أستاذ هدول بدهن يوصلوك عالبيت ..سألتهم أكيد فقالوا أكيد أطمن ونحنا رح نوصلك لأقرب مكان لسيارتك، وعندها تصافحنا ودعيت لهم بالنصر على الأعداء وأعطوني جوالاتي وكان في جيبي مايقرب العشرة آلاف ليرة فمددت يدي وأخرجتها وقلت تريدون نقوداً فنظر أبو بكر نظرة معاتب، فقلت له أنا آسف لم أقصد ولكن أردت رد الجميل. وعندها أركبوني في سيارتهم طبعاً ليس بالصندوق كما خطفوني. وأنزلوني بالقرب من سيارتي وذهبوا بعد أن أعطوني قداحة فيها ضوء حيث كان الليل حالك الظلمة، وعندما وصلت ورأيت السيارة خرج لي رجل ملتحٍ، قال خير أبو الشباب في شي، قلت كنت مخطوفأ وأُطلق سراحي وأنا أبحث عن سيارتي الآن. وعندها خرج ما يقارب العشرين شاباً بأسلحتهم وهم يهللون الحمد لله عالسلامة ياأستاذ ياحيف شلون بتنخطف من عنا، وعندما رجعت إلى البيت رأيته يعج بالمحبين كلهم يحمل المسابح ويسبح لي ويدعوا لي بالخلاص
هل يستحق هذا النظام الولاء مني !

ويستطرد الفنان السبيعي بعد أن شاعت قصة اختطافي وعلم الوسط الفني بخروجي سالماً لم يتكلم معي أحد لا من نقابة الفنانين ولا وزارة الإعلام ولا أية هيئة ثقافية أو فنية وكأنني غير موجود، وسؤالي أنا ماذا لو كنت أهلل للنظام وأغني وأمجد القائد ماذا كان جرى لي بربكم قولوا لي هل يستحق هذا النظام الولاء مني؟

ويُذكر أن الفنان "عامر السبيعي" هو نجل الفنان رفيق السبيعي أبو صياح الذي لازال منحازاً للنظام السوري مع ابنه الممثل والمخرج سيف الدين، وقام الفنان السبيعي بتأليف وتلحين وغناء عدد من الأغاني للثورة السورية ومنها أغنية (دبحوا الولد) التي أهداها للطفل حمزة الخطيب وكل شهداء الثورة السورية، وأغنية (صار بدها حل) وهي أغنية ساخرة تصف وضع وأحوال الحكام العرب المتخاذلين وغناها في مدينته "حرستا" التي كانت ترزح تحت بوابل القصف والنيران، كما غنى أغنية رائعة بعنوان (الويل .. الويل) التي أهداها إلى أبطال الجيش السوري الحر. 

أغنية "الويل الويل" 

أغنية بصوت السبيعي لحمزة الخطيب

جلسة صفا وثورة ووطن 
محمد كيالي
2013-06-19
انا ما كنت بعرف انو هيك اتجاه هاد البطل الله يحميك وينصرك شكرا زمان الوصل على نشر هذا المقال يجب ان يأخذ هذا الفنان حقه
همام حوت
2013-06-19
عامر سبيعي مختلف عن والده واخيه سيف اللذين خانا الوطن وانا اعلم كم هاجموه وتقريبا تبروا منه من اجل الاسد السؤال لماذا لم نسمع عنه سابقا واين الائتلاف الوطني منه ايهما احق بعضوية الائتلاف عامر السبيعي ام جمال سليمان وسميرة مسالمة !!!! جاوبوني مشان الله
محمد الحراكي
2013-06-19
لا طبعا مسالمة
خلدون
2013-06-19
و ان كان ليس بمسلم لكنه معارض حاله حال الكثير من المعارضين الغير المسلمين هل كان لينجوا؟؟ اتمنى نعم على فكرة لم و لن اكون يوما ضد من يصلي .. انا فقط ضد من يقتل الغير لانه ليس مثله دينيا .. كل الاحترام لجيشنا الحر و ثوارنا عموما السلام لكم
الأخوين ملص
2013-06-19
الحمد لله عسلامتك أستاذ و أنت صاحب موقف مشرف والله
تيم
2013-06-19
اخوتي ان جبهة النصرة . تم اختراقها منذ بدء تشكيلها كفصيل مقاوم و هي تعمل بالمطلق لصالح النظام و كلمة الاستاذ السبيعي علوي لكن سنن ستشرح الكثير من الامر في المستقبل للعلم أغلب القيادات الكبار هم اما علويون او غير متدينون و لكن اتخاذهم شكل المشيخة لخدمة الهدف الاسمى لهم و هو بقاء بشار الاسد . و لو راجعنا التاريخ لوجدنا أنه في الثمانينات من القرن الماضي كان بين القادة الميدانيين قادة عليويون في كتائب الاخوان المسلميون المقاتلة . فتصور . ينفذ بشار خطة الثمانينات و قد ادخل تطويرات تلائم المرحلة . وللاسف المتأسلمين و المتطرفين لا يرون بعينوهم و لا قلوبهم بل . يرون من خلال حوافرهم . تيم الشيشكلي
حمد
2013-06-19
لا الفنانين السبيعي الاب والمخرج ليسوا مع النظام حتى في المقال الذي يجب ان يكون نظيفا الا مايكون فيوا تبلي على الناس البريئة
محمد الزهراوي
2013-06-19
احب ان اضيف لو لاحظنا تدرج القرارات و عناوين جبهة النصرة لا تصب في صالح الثورة لا من ناحية نوع القرار أو التوقيت على سبيل المثال اعلان الولاء للظواهري و ارتباط مع العراق و الاعمال التي يقومو بها على الارض من تخويف و ارهاب و غيرها. ما الذي يمنع من مجموعة صغيره بمبلغ من المال تشكيل لواء و او غيره و تعلن انضمامها للنصرة و تستولي علة بلده صغيرة و ترعب او ترغب اهلها. المشكله ان القياده مخترقه لاكن شباب الوطن على الارض هم الذين يحملون السلاح للدفاع. الجناح المسلح للثورة هو الجيش الحر .
جاك ديفان
2013-06-20
كأنني أتابع حلقة من باب الحارة
هبه سوريا الاسد الله حامي
2013-06-28
(حذف لمخالفته قواعد التعليق)
Gouta
2014-05-24
جبهة النصرة لم يتم اختراقها.... هذا تنظير... داعش تم اختراقها نعم واخذ ذلك بعض الوقت من قبل الثورة السورية و الاختراق كان على مستوى القيادة و الشرعيين بالاضافة الى بعض الحمقى أصحاب فكر الخوارج الذين لم يكلفوأ أنفسهم بالتحقق ممن يأتي لينضم اليهم أم أن تقوم بعض العناصر التابعة للنظام بعمل معين لاظهار الجبهة أنا متطرفة فهذا ليس اختراق لكل الجبهة و لو رأى الناس منهم شيئا لنبذوهم كما فعلوا مع داعش أما قرار الولاء فقد اتخذ بعد اعلان دولة الحمقى في العراق و الشام تبعية و مبايعة الجبهة لهم دون استشارة و هذا أكبر دليل على هذا الخليط القبيح من الخوارج الحمقى و عملاء أجهزة الاستخ... العربية و الاقليمية و الدولة أما الأعمال التي يقومون بها...... بلابلابلابلا.... أي هذه الأعمال.... و لماذا لم يستنكر الناس ذلك كما فعلوا مع الدواعش الرجاء عدم التنظير في هذه الأمور و التحقق لأنو بروح ناس من ورا الحكي
التعليقات (11)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
تراجع اليوان الصيني إلى أدنى مستوياته منذ 11 عاما      عقود النفط الآجلة تهبط متأثرة بالتوترات التجارية بين واشنطن وبكين      "أنجيل هاز فولن" يتصدر إيرادات السينما في أمريكا      5 ملايين دولار من مؤسسة يدعمها دي كابريو لوقف حرائق الأمازون      غريزمان يقود برشلونة للفوز على بيتيس      ارتفاع حصيلة ضحايا فيضانات السودان إلى 62 قتيلا      هنا "القصير"...مخرج لبناني يصور فيلما عن حرب تموز في بيوت آوت الهاربين منها      ولد بالهبيط... طيار قتل النظام عمه وطلب للاعتقال ثلة من أقاربه فتطوع لقتل بقية "أهله"