أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اختفاء صحافيين فرنسيين في سوريا ضمن "ظروف غامضة"

أصدرت إذاعة "أوروبا 1" بيانا أكدت فيه أن صحافيين فرنسيين يعملان لحسابها، وهما الصحفي ديدييه فرانسوا، والمصور إدوارد إلياس، اختفيا في سوريا، مؤكدة انها تواصل اتصالاتها للحصول على مزيد من المعلومات بشأن اختفائهما.
من جهته دعا الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند، إلى إطلاق اثنين من الصحفيين الفرنسيين فورا، دون أن يسميهما، لكن تصريحات "أوروبا 1"، كشفت أن المعنيين هما "فرانسوا" و"إلياس" اللذين اختفيا "ظروف غامضة" في سوريا، وذلك أثناء توجههما إلى مدينة حلب.
رداً على سؤال عما إذا كان لديه أي معلومات حول مصير الصحافيين الفرنسيين، أجاب هولاند، خلال مؤتمر صحفي بالعاصمة اليابانية طوكيو الجمعة، بقوله: "إنني أطالب بالإفراج الفوري عن الصحافيين.. لقد فقدنا الاتصال معهما، ولا نعرف على وجه التحديد ظروف اختفائهما
ومنذ بداية الأزمة السورية، تصاعدت الهجمات التي يتعرض لها الصحافيون في سوريا، وبحسب اللجنة الدولية لحماية الصحفيين فإن 45 صحفياً لقوا حتفهم منذ بدء الأزمة، فضلاً عن اعتقال العشرات، بينهم صحافيون أجانب.

وكالات
(1)    هل أعجبتك المقالة (1)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي