أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إعتصام ودروع بشرية لمنع استيلاء الهيئة الشرعية على الكراج في حلب

اعتصم عشرات الشبان أمام مقر الهيئة الشرعية بحي مساكن هنانو احتجاجاً على طلب الهيئة من المجلس المحلي المنتخب لمدينة حلب بإنذار المجلس المحلي لإخلاء كراج الحجز خلال مداة أقصاها 24 ساعة.

وأشار شهيود عيان لـ"زمان الوصل" إلى أن الشبان شكلوا دروعاً بشرية للتصدي لمحاولة الهيئة الشرعية الاستيلاء على الكراج الذي قام المجلس المحلي بتنظيفه وجعله مقراً للدفاع المدني بحلب وفقاً للشهود.

وتحدث الشهود عن قيام المعتصمين برفع شعارات تندد بعمل الهيئة الشرعية، مشيرين إلى تدخل عدد من أعضاء الهيئة لفض الاعتصام ومنهم "حجي بزاعة" ورئيس الهيئة الشرعية "أبو عصام".

وعلمت "زمان الوصل" من مصادر محلية أن رئيس الهيئة الشرعية وأعضاء فيها ذهبوا إلى مقر المجلس المحلي بمساكن هنانو واجتمعوا بـ"رئيس مجلس المحافظة يحيى نعناعة" ورئيس المجلس المحلي "أحمد عزوز" واتفقوا على تشكيل لجنة مشتركة لفض موضوع الاستيلاء على كراج الحجز.

وعن الاعتصام ومبرارته، أوضح عضو المجلس المحلي لمدينة حلب "عبد الكريم أنيس" لـ"زمان الوصل" قائلاً: "إن ماحدث اليوم من تظاهر ضد استبداد الهيئة الشرعية وتهديدها باستخدام القوة لاستلام مركز الدفاع المدني في هنانو نظهر أننا في المحافظة والمدينة نمتلك قوة الشارع التي تنبثق عنه الشرعية الشعبية، وسنقوم في مرحلة لاحقة بعد هذا الإجراء الاحتجاجي المدني بمتابعة مثل هذه الأمور قضائياً فليس من الحكمة إدارة مثل هذه الخلافات إلا عبر المؤسسات القضائية.

وعن طبيعة العلاقة بين المجلس المحلي والهيئة الشرعية، أجاب "أنيس": "لايمكن الإنكار أن الهيئة الشرعية موجودة على الأرض ضمن المناطق المحررة وأن لها قبولاً نسبياً في أوساط المناطق التي تخضع لسيطرتها، ولا يجوز أن نتجاهل أنهم شركاء لنا في الوطن تعبر عن فئة معينة لها أفكارها وطموحاتها المشروعة، لكن كل ما سبق لايعطي الشرعية لها أن تفرض نفسها وصية على مؤسسات الدولة سيما وأنه ليس لديها الهيكلية والخبرة المناسبة لإدارة شؤون المؤسسات في المناطق المحررة".

وأضاف "أنيس": "نحن في مجلس المدينة نعتبر الهيئة الشرعية حليفاً في إدارة الشؤون الخدمية، ولكن هذا لايعطيها الحق في أن تظهر وكأنّها المتصرّف الأوحد بموارد الدولة وآلياتها ومقدراتها".

الجدير بالذكر أن "زمان الوصل" لم يتسنَ لها الوقوف على موقف الهيئة من الخلاف الحاصل بينها وبين المجلس المحلي، مع تأكيدنا على الترحيب بأي رد يبين موقفها.

محمد فارس -حلب -زمان الوصل
(12)    هل أعجبتك المقالة (15)

رنا خيربيك

2013-05-03

سنريكم تدمير مساجدكم الناصبية - تحذيرات من ‘حرب اضرحة’ بعد تدمير قبر الصحابي الجليل حجر بن عدي - الله يكسر ايديكم.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي