أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

منظمة حقوقية: 400 شهيد في جديدة الفضل برصاص النظام وسكاكين حزب الله

ربما استشهدت هذه الفتاة ولم تجد المعتصم...!

بعد 5 أيام من القصف العنيف والمركز على بلدة جديدة الفضل التي يقطنها مواطنون نازحون من الجولان السوري وبعد إعلان الجيش السوري الحر الإنسحاب من البلدة لنفاذ ذخيرته ونقص الإمدادات قامت قوات الأسد باقتحام البلدة وارتكبت مجزرة مروعة بحق السكان المدنيين راح ضحيتها ما يقارب 400 ضحية سقط بعضهم نتيجة القصف العشوائي ورصاص القناصين بينما قضى الجزء الأكبر بعد حملات الإعدامات الميدانية بالرصاص وذبحا بالسكاكين على أيدي ميليشيات حزب الله التي كانت تؤازر القوات الحكومية أثناء عمليات الاقتحام والاعتقالات العشوائية التي أسفرت أيضا عن إعتقال 450 شخصا تم إقتيادهم إلى جهة مجهولة ولم يعرف مصيرهم حتى الآن، وهو ماأكدته تفصيلاً الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان.

وبحسب أحد الناجين من المذبحة فقد عمدت القوات النظامية والميليشيات المناصرة لها إلى الإجهاز على الجرحى ثم عمدت إلى حرق الجثث داخل بعض المحال التجارية التي تم نهبها بشكل كامل، ثم عادت القوات النظامية إلى خطف العشرات من الجثث وتم نقلها إلى خارج أحياء البلدة التي لاتزال تشهد حتى اللحظة حصارا خانقا في ظل ظروف إنسانية بالغة السوء وتعتيم إعلامي كامل يترافق مع قطع كامل لكافة أشكال الاتصالات .

زمان الوصل

dureid

2013-04-22

حتى تبرّر جبهة النصرة والمعارضة هزيمتها, تختلق المجازر أو ترتكبها لاستعطاف النجدة من شيطان الأمم الملتحدة أو من الشيطان الأكبر قاتل أهل السنّة بالآلاف أميركا... ربما لم يقرأوا القرآن لأن فيه آية تؤكد أن النصر لا يأتي إلا من عند الله وحده ولا يؤتاه إلا المؤمنين به - وليس المؤمنين بالناتو والإرهاب-!.


محمد

2013-04-22

هزيمة شو شوف نظامك الي تبهدل شو اسلحة المعارضة وشو اسلحة نظامك نظام جباتن وانتو اجب فرجينا انتصارات نظامك بعد سنتين خلي رئيسك يروح ع اي مدينة لنشوف قرد.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي