أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الخجولون و الجادون في العمل هم الأكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب

قالت دراسة طبية أمريكية أجرتها جامعة شيكاغو أن خطر الإصابة بنوبات قلبية وجلطات يرتفع إلى 50% عند الأشخاص الخجولين الذين يواجهون ضغطا كبيرا بسبب المواقف الجديدة عليهم أو أن جوانب من شخصيتهم مرتبطة بالمركز الدماغي الذي يتحكم بعمل القلب .

وذكرت الدراسة التي استمرت أكثر من 30 عاما أنها ربطت بين الشخصية والحالة الصحية معتمدة على بيانات من 2000 رجل متوسطي العمر على مدى 30 عاما وتوفي منهم 60% لحد الآن . وعندما ربطت الدراسة بين خطر الإصابة وعوامل مثل السمنة والتدخين وشرب الكحول تبين أنها لم تلعب دورا في ارتفاع احتمال الوفاة.

وبينت الدراسة أن هناك أربعة أنواع للشخصية وهي:

الشخصية ( أ) وهم الجادون في عملهم والأكثر عرضة للقلق والغضب، وبالتالي يواجهون خطرا اكبر بالإصابة بأمراض القلب.

أما أصحاب الشخصية (ب) فهم الذين يتمتعون بصحة جيدة لأنهم لايقلقون بشأن المستقبل ولا يركزون على التفاصيل والحيثيات أكثر من اللازم .

فيما يتعرض أصحاب الشخصية (ج) لخطر الإصابة بالسرطان لأنهم يكبتون مشاعرهم ويحاولون التغلب عليها وعدم إظهارها.

في حين يتعرض أصحاب الشخصية (د) وهم المتشائمون وعديمو الثقة بالنفس إلى خطر الإصابة بأمراض القلب أكثر من غيرهم.

(15)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي