أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

غليون: لا تتأخروا عن دعم حمص

كشف د.برهان غليون عن أنباء حول عرض النظام التفاوض على تسليم المقاتلين في أحياء حمص المحاصرة وإجلاء العائلات منها، بعد تمكنه وللمرة الأولى منذ حصاره الطويل لحمص القديمة من تقسيم مجموعة المقاتلين والعائلات فيها إلى كتلتين. 

واعتبر الرئيس الأسبق للمجلس الوطني في منشور على صفحته الشخصية في "الفيسبوك" أن ذلك ليس ببعيد عن التصديق نظراً لطول مدة الحصار وانقطاع الذخيرة. 

وأشار إلى أن ذلك الانقطاع أو الشح ينسحب أيضاً على باقي جبهات حمص التي تعاني منه وتستنجد ولا من مجيب!

وقال غليون إنه بينما يتقدم مقاتلو الجيش الحر في كل مكان من سوريا والحمد لله، في الشمال والشرق وخصوصاً في الجنوب، حيث تلوح بشائر النصر وتقترب ساعة القضاء على الطاغية في دمشق بإذن الله، إلا أنه وللأسف يحدث عكس ذلك في حمص،لافتاً إلى أن تركيز النظام و هجومه يتركز في حمص لأسباب لا تخفى على أحد. 

وحذّر غليون من مغبة التأخر عن نجدة حمص،بعد التمكن من توحيد كلمة ثوارها بوحداتهم وكتائبهم وألويتهم المتعددة، وللمرة الأولى على خطة لتحريرها وفك الحصار عنها،"لكن كل ذلك مرهون بوصول الدعم الموعود".

زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي