أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

رجل أعمال يعرض 100 ألف دولار لكل من يقبض على مراسل من العربية أو الجزيرة

عرض رجل أعمال سوري موال لنظام بشارمكافأة مالية لمن "يعتقل" أيا من مراسلي قناتي الجزيرة أو العربية الفضائيتين، العاملين في سوريا. 

وقال فهيم صقر، المقيم في الكويت، عبر شاشة التليفزيون السوري الرسمي إنه يعرض و"بمبادرة شخصية" مبلغ عشرة ملايين ليرة سورية (نحو 100 ألف دولار أمريكي) على أي مواطن سوري يعتقل أحد مراسلي الجزيرة أو العربية.

واتهم صقر القناتين بالمشاركة في "سفك الدم السوري"، كما اتهم المراسلين بأنهم "يضللون الشعب السوري ويضللون الشعب العربي" على حد قوله.

وتاتي هذه الخطوة في نظر المدافعين عن حرية الصحافة، لتدلل على العداء المتأصل في نفوس الأسديين تجاه مهنة الصحافة، لاسيما عندما يتعلق الأمر بكشف الحقائق وتقديمها للناس.

وتعد "سوريا الأسد" واحدة من أسوأ الأماكن وأخطرها عالميا بالنسبة للصحافيين، حيث تم قتل واعتقال العشرات منهم، على اعتبار أن الصحافي غير الموالي للنظام هو هدف مشروع أيا تكن جنسيته أو هوية المحطة التي يتبع لها.

زمان الوصل
(9)    هل أعجبتك المقالة (8)

رشاد

2013-03-31

لطالما كان النظام المجرم على مدى تاريخه البائس عدواً لدوداً للشفافية ولحرية الوصول إلى أية معلومة أياً كانت و من المعروف أن الشفافية و حق الوصول إلى المعلومات هو الشرط الأساسي لمحاربة الفساد و سوء الإدارة فكيف يسمح النظام بحرية المعلومة و هو الذي كان على الدوام جوهره الفساد و الإستبداد ؟ ألا تذكرون أن سوريا من بين كل الدول هي التي إستحقت لقب مملكة الصمت؟.


طيب ماشي

2013-04-01

طيب عراسي بس الـ100 ألف دولار بعد كام يوم ما رح تسوى حتى 5 مليون!!.


عبدالقادر جيلاني

2013-04-01

ان كان هذا يدل علي شئ فانه يدل علي مدي الضعف والهوان الذي وصل النظام ..... في سوريا ٠ فعندما تثور الأغلبية الساحقة ضد اي نظام يومها تعلي إرادة الشعب الثائر من إرادة نظام الأقلية المبني علي الطائفة وخزعزبلات البعث والوراثة الغير المشروعة٠ والشئ الثاني اعتقد ان هذاالشخص يكذب لسبين :١- لانه ليس في إمكانه ان يدفع ليرة واحدة بدون إذن السارق الكبير رامي مخلفوف ٢- الرجل هرب من سوريا ويريد سحب أمواله منها ، ولهذا يعمل دعاية فقط ليتقرب الي النظام ٠.


التعليقات (3)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي