أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"النصرة" تبرّئ نفسها من دم قيادي الفاروق و تعرض وساطتها للحل

نفت جبهة النصرة أية صلة لها بمقتل القيادي في كتائب الفاروق "ثائر وقاص".

وأوضحت في بيان حصلت "زمان الوصل" على نسخة منه أن لا علاقة للجبهة بكتائب شورى المجاهدين التي كان يترأسها الدكتور في طب الأسنان "فراس العبسي"، داعية الطرفين إلى ضبط النفس و "عدم الانشغال عن قتال النظام".

و عرضت الجبهة خدماتها كطرف وسيط بين الفريقين،ناصحة إياهما "لحل النزاع عبر لجنة شرعية معتبرة"، غامزة من قناة وسائل الإعلام "بتحري صدق الأخبار و نقلها بأمانة".

وفي لقاء له مع "زمان الوصل"أكد رئيس المكتب السياسي لجبهة النصرة في حلب أن المصدر الأساسي لأي عملية تتعلق بالنصرة يتمثل بموقع (المنارة البيضاء)، وهو لم يشر إلى أي معلومة حول قضية اغتيال وقاص.
و كانت"زمان الوصل" تفرّدت بسبق خبر اغتيال مؤسس كتائب فاروق الشمال "ثائر وقاص" بالقرب من كازية بلدته "سرمدا" بريف إدلب من قبل مجهولين.

وأشارت المصادر حينها إلى أن عدداً من الكتائب في المنطقة تتهم "وقاص" باغتيال د.فراس العبسي قائد كتائب شورى المجاهدين التي قامت بتحرير معبر باب الهوى الحدودي، علماً أن وقاص يعتبر من أوائل حاملي السلاح ضد النظام في ريف إدلب وشارك في معظم المعارك.

وفي مايلي النص الحرفي لبيان جبهة النصرة حول قضية مقتل وقاص:

بسم الله الرحمن الرحيم
تنفي جبهة النصرة -أعزها الله - أن يكون لها أية علاقة في مقتل القيادي في كتائب الفاروق، ونوضح أن إخواننا في جماعة "مجلس الشورى" التي كان يترأسها العبسي هي جماعة مستقلة وأنها غير منضوية تنظيمياً تحت جبهة النصرة.

وندعو الطرفين لضبط النفس وعدم الانشغال عن قتال النظام، كما ندعوهم لحل النزاع عبر لجنة شرعية معتبرة.

ولا تمانع الجبهة من الدخول كطرف وسيط بين الجماعتين ونذكر وسائل الإعلام بتحري صدق الأخبار ونقلها بأمانة.

اللهم ألّف بين قلوبنا واجمعنا على طاعتك ياكريم.
القسم الإعلامي-جبهة النصرة

زمان الوصل
(4)    هل أعجبتك المقالة (6)

2013-01-13

? .


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي