أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

البنوك اللبنانية في سوريا خسرت 400 مليون دولار

 قال رياض سلامة حاكم مصرف لبنان المركزي لرويترز اليوم الجمعة إن البنوك اللبنانية في سوريا خسرت 400 مليون دولار خلال الصراع الدائر هناك منذ 20 شهرا.

وقال في مقابلة مع رويترز على هامش المؤتمر العربي السنوي المنعقد في بيروت "البنوك اللبنانية العاملة في سوريا كان لديها خسائر تقدر بأربعمائة مليون دولار خلال الازمة."

وأشار إلى أن لبنان لم يستفد كثيرا من تحويل الاموال والاستثمارات من سوريا وانما "كانت الحركة طبيعية".

وأضاف "نحن نتمنى أن يتعاطى كل السوريين مع لبنان بشكل طبيعي ومن المؤكد اننا لا نستطيع أن نتعاطى مع الموضوعين على لوائح العقوبات" التي فرضتها الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي على دمشق.

ويصر المصرفيون اللبنانيون على أنهم ملتزمون قانونا بتطبيق العقوبات الغربية التي تحظر التعامل مع عشرات المسؤولين والشركات السورية وذلك رغم العلاقات المالية الوثيقة بين البلدين والتي عززها إفتتاح سبعة أفرع لبنوك لبنانية في سوريا بعد أن أطلق الرئيس بشار الاسد خطى تحرير الاقتصاد مع توليه مقاليد الحكم.

رويترز
(18)    هل أعجبتك المقالة (20)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي