أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حمص وتيمور

حسب إحدى الروايات التاريخية فإن اهل حمص استطاعوا تجنب بطش جيوش التتر بقيادة أعتى طغاة الأرض حينها تيمور لنك .

يحكى ان الحماصنة استثمروا جزءا من احتياطي النكتة و الظرافة والذكاء لديهم تحت ضغط سمعة عناصر وشبيحة الجحافل القادمة من الشمال، فما كان منهم إلا ان خرجوا الى بوابة المدينة بثياب عجيبة غريبة معتمرين الطناجر المعدنية و الجرار الفخارية على رؤوسهم، فرحبوا برموز البطش و سلموا مفتاح مدينتهم باليمين و بالشمال ضمنوا الأمان من دماروخراب حلَ بكل مكان مرَ عليه هؤلاء.

زعيم الشبيحة التترية آنذاك تيمور افندي قدَر انه و ما يملك من جحافل التدمير الشامل اكبر و اهم من ان يضيع وقته الثمين مع مجانين على هذه الشاكلة!

هضم صاحبنا المزحة و دخل حمص و خرج منها و لا دمار و لا دماء و كأنه بالفعل "يا دار ما دخلك شر".

كان ذلك منذ مئات السنين ولكن ما تشهده المدينة و الريف و معظم المناطق السورية منذ نحو عشرين شهرا يثبت ان تتر العصر (ما عندهم مزح)!

عاصي بن الميماس - زمان الوصل
(18)    هل أعجبتك المقالة (16)

سايح جنيدي

2012-10-27

لقد قيل الكثير الكثير عن همجيّة التّتر , وما قام به من عسف وانتهاك وتدمير للثّقافة والعمران , وزهق للأرواح , لكن مامن أحد منّا إلا ويعلم : أنّ التّر عدوّ غاز يسوّغ لنفسه أن يفعل مايريده . أمّا اليوم فالأمر مختلف جدّا , فالغازي من البلاد لابل يدّعي رئاسة البلاد والعباد , وألة التّدمير اختلفت , والغازي الجديد يجيد لغة من يغزوهم , والأوابد التي يدمّرها , كان درسها وعرف قيمتها الثقافية والمدنيّة مذكان طالبا . أمّا لم كلّ هذا التّدمير والقتل والخروج عن كلّمألوف أو قريب منه , فليس له من جواب , إلّا أن تقول هناك اختلال في كلّ الموازين الّتي يمتلكها هذا الرّجل ..


يتيم الدهر

2018-12-12

تركها إكراماً لخالد بن الوليد إذ قال " تركتها لخالد".


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي