أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ظهر فجأة امام عائلته اثناء جنازته

صدمت عائلة رجل في البرازيل حين ظهر فجأة أمامهم فيما كانوا يقومون بمراسم جنازته.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن عائلة جيلبيرتو أروخو (41 عاماً) لم تر ابنها منذ حوالي 4 أشهر، ولدى اتصال الشرطة بهم للتعرف على جثة، اعتقدوا خطأً أن الميت هو ابنهم المفقود لأن الرجل كان يشبهه.

وعرف أروجو عن الجنازة من أحد معارفه، فاتصل بأحد أصدقائه الذي كان يشارك فيها، غير أن العائلة رفضت تصديق أن ابنها لا يزال على قيد الحياة، ولم تتأكد إلا حين ظهر شخصياً أماماً.

وقال أخ أروخو إن شقيققه يختفي لأشهر طويلة ويتنقل كثيراً.

وسلمت الجثة إلى الشرطة وهي تحاول تحديد هوية المتوفي.

UPI
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي