أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

خسر 40% من قيمتها... الريال الإيراني على موعد مع تدهور جديد

ايران دعمت النظام السوري بـ10 مليارات دولار

افاد مسؤول أمريكي كبير اليوم الأربعاء إن العملة الإيرانية المتداعية ستواجه مزيدا من الضغوط الثقيلة مع قيام الولايات المتحدة وحلفائها بتنفيذ عقوبات بسبب برنامج طهران النووي.

وتراجع الريال الإيراني 40 في المئة أمام الدولار في الأسبوع الماضي مسجلا مستويات قياسية منخفضة ومعرضا الرئيس محمود أحمدي نجاد للانتقادات في البرلمان بأنه ليس كفؤا لإدارة الاقتصاد.

وقال ديفيد كوهين مساعد وزير الخزانة الأميركي لشؤون مكافحة الإرهاب والمخابرات المالية للصحفيين في روما "يهبط الريال بشكل مطرد خلال العام الماضي وما رأيناه في الأيام القليلة الماضية هبوط حاد للغاية.

روينرز
(4)    هل أعجبتك المقالة (5)

المهندس سعد الله جبري

2012-10-11

الأمر طبيعي... ومتوقع... وأكيد... فلم يترك القدماء شيئا إلاّ صاغوه لنا في أمثالٍ نتداولها... كدروس ‏مُجرّبة، لمستقبل أفضل. ولكن القيادة الإيرانية التي وقعت في مطّب "الطائفية الدينية" لم تفهم نتائج ‏سياساتها في دعم النظام الأسدي القائم أساسا – مثلها – على طائفية مقيتة .. حقيرة .. خائنة .. لله، ‏والوطن، والشعب، والمسؤولية والأخلاق السياسية والشعبية!‏ أقول لحكام إيران – شديدي عمى البصر والبصيرة – لقد هتفنا لثورتكم منذ عام 1979، وأملنا منكم دعم ‏الشعوب العربية – والإسلامية – ولكن وللأسف تماديتم في أخطر وأفظع خطيئة يرتكبها أي نظام سياسي ‏في العالم، وهو الإنجرار إلى تعصب طائفي... لا وطني.. فدعمتم مجنونا فاسدا لا أخلاقيا مثلكم هو بشار ‏الأسد ضد شعبه... وها هي النتيجة تقترب منكم.. إفلاس.. وفقر وجوع يقترب من أكثرية شعبكم .. ومن ثم ‏سقوط يُذكر بسقوط الشاه. .. تزعمون عداءكم لإسرائيل، وتنصرون بشار الأسد عميلها الأول بين قيادات ‏العرب في تبعيته وولائه لقيادات الغرب والشرق الصهيوني ... واليهود...!! ‏ وستدفعون الثمن: { قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَصُدُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ مَنْ آمَنَ تَبْغُونَهَا عِوَجًا وَأَنْتُمْ شُهَدَاءُ وَمَا اللَّهُ ‏بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ }‏ ولقد قالها الأقدمون في ضربهم مثلا صحيحا آخر، فما علاقتكم بالنظام الأسدي الخائن – حتى مع إسرائيل- ‏إلا تطبيق لمثل يقول: "الطيور على أشكالها تقع"...!‏.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي