أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"غرفة تجارة حمص" تقيم سوقاً للنازحين 5 نجوم!

أقامت غرفة تجارة حمص ضمن مدينة المعارض في حي الوعر، سوقاً تجارياً جديداً لأهالي الحي واللاجئين فيه من كل أحياء حمص، ليكون سوقاً بديلاً عن أسواق المدينة ومتاجرها التي حرموا منها نتيجة القصف وعمليات القنص والحرق والنهب من قبل قوات النظام والشبيحة.

وجاءت هذه الخطوة كمحاولة من غرفة التجارة للكسب المادي في المقام الأول، إذ ستحقّق دخلاً كبيراً من بدلات الإيجار للأجنحة والتي تعد مرتفعة جداً في ظل الظروف الحالية العصيبة التي تمر بها المدينة، ولم يستثن من ذلك حتى الأعضاء المُسَجّلين في غرفة التجارة، حيث بلغت قيمة الإيجار للجناح الواحد 15000 ليرة سورية للمُسَجّلين و16500 ليرة لغيرهم.

وعلى الرغم من ذلك فقد ارتضى بعض التجار بالتفاعل مع الخطوة ولسان حالهم يقول "مكره أخاك لا بطل"، كونهم أصبحوا كما غيرهم من المواطنين في حالة مادية صعبة مع تضرّر مصالحهم وفقدانهم لمعظم بضائعهم في الأسواق التجارية والمستودعات المستباحة في قلب المدينة التجاري.

وقد افتتح السوق فعلياً يوم السبت ولم يشهد إقبالاً إلا على شراء السلع الأساسية.

وأكد مصدر أن إرتفاع إيجار الجناح سينعكس على سعر السلع المعروضة للبيع، وبالأساس الزبائن "على باب الله".


عمر نجم الدين - حمص - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي