أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

البريطانيون أطلقوا أربعة ملايين رصاصة بأفغانستان في عام

عـــــربي | 2008-01-13 00:00:00
الجزيرة - وكالات - زمان الوصل

 يعد هناك شك في هول وكثافة المعارك التي خاضتها القوات البريطانية في أفغانستان بعد الكشف عن أرقام جديدة تشير إلى أن أربعة ملايين رصاصة تم إطلاقها من طرف القوات البريطانية في أفغانستان في أقل من عام, وهذا ضعف الرقم الذي كشفت عنه وزارة الدفاع البريطانية من قبل.

وقد اضطرت وزارة الدفاع البريطانية إلى الاعتراف بأنها ضللت أعضاء مجلس العموم البريطاني بشأن حجم الذخيرة الهائل الذي استخدم هذا العام في أفغانستان, مؤكدة أن ذلك عائد إلى خطأ إحصائي.

وحسب صحيفة ديلي تلغراف التي أوردت الخبر فإن سياسيي المعارضة رأوا في هذه الأرقام دليلا على أن القتال بأفغانستان كان "أشرس بكثير" مما كشف عنه من قبل.

كما شكك حزب المحافظين اعتمادا على هذه الأرقام في مصداقية تصريح وزير الدفاع البريطاني دس براون أمام مجلس العموم بأن "الوضع الأمني في أفغانستان مستقر, وإن اتسم بالهشاشة في بعض الأماكن".

الصحيفة قالت إن هذا الخطأ لا يفصله سوى فترة وجيزة عن الخطأ الذي وقع فيه رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون عندما نفى إجراء مباحثات بين البريطانيين وقادة في حركة طالبان.

كما يقوض بشكل أكبر آمال وزير الدفاع البريطاني السابق جون ريد في أن تغادر القوات البريطانية أفغانستان دون أن "تطلق رصاصة واحدة".

ونقلت الصحيفة عن العقيد تيم كولينز الذي قاد كتيبة مشاة في العراق قوله "لا أعتقد أن الحكومة تعمدت الكذب لكنها فضلت الاقتصاد بإعطاء الحقيقة لتفادي الكشف عن شراسة العمليات العسكرية في أفغانستان".

الصحيفة قالت إنه ليس من المعروف الآن ما إذا كانت هذه الأرقام الجديدة تعني كذلك أن المبالغ التي أنفقت على عملية هلمند كانت أكثر من مليار جنيه خصصت لها...
وعلى نفس الارض التي تلقت هذا العدد الهائل من الرصاص قال مسؤول يوم السبت إن عشرات الأشخاص قتلوا بسبب تساقط الثلوج بغزارة والطقس شديد البرودة في الأيام الأخيرة في أفغانستان.

وقال غلام محمد مجاهد المسؤول بجمعية الهلال الأحمر الأفغاني إن تساقط الثلوج أدى أيضا إلى إغلاق طرق تربط مناطق نائية بمناطق في المدن في عدة أقاليم غربية.

وقال مجاهد إن نحو 35 موظفا بشركة انشاءات بينهم رعايا إيرانيون حوصروا في انهيار أرضي في إقليم هرات بينما قتل 20 شخصا في إقليم ارزكان في الجنوب بسبب الطقس البارد وتساقط الثلوج.

وقال مجاهد إن قافلة تحمل أغذية طواريء وإمدادات أخرى للأسر المتضررة حوصرت في بادغيس بسبب الثلوج الغزيرة

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
مقتل مجموعة كاملة من "تسويات الغوطة" في "الكبانة"      دراسة: "الأغذية فائقة المعالجة" خطر على صحة القلب      تحقيق يكشف كيف يخفي أقارب بشار الأسد ملايين الدولارات في موسكو      الأردنيون يطلقون حملة مطالبة بالإفراج عن معتقل في سجون الأسد      ألغام "قسد" تقتل وتجرح 7 أشخاص بالرقة      نظرية "الشوافة" السورية ... د . محمد الأحمد      عقب حملة اسطنبول.. ما هي آراء السوريين في ولاياتهم الجديدة؟      لبنان.. تصريح "عون" يشعل ساحات التظاهر ومقتل عضو بـ"التقدمي الاشتراكي" (فيديو)