أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

الفقير لله ... زكريا تامر

مقالات وآراء | 2012-07-22 00:00:00
الفقير لله ... زكريا تامر

طُلب من أحد الأغنياء بأن يتبرع بالقليل من أمواله لمساعدة الشعب السوري، فاحمرت عيناه، وأوشك أن يجهش بالبكاء، واعترف بصوت متهدج حزين أنه لا يملك سوى عشرين مليون دولار فقط، فعمّ الأسف بين الناس وشرعوا في جمع التبرعات له.

 

 

الشكوى لله :

اشتكى اللبنانيون طوال عشرات السنين من التدخل السوري الرسمي في شؤونهم الداخلية، ويحق اليوم للسوريين الشكوى من تدخل اللبنانيين في الشؤون الداخلية السورية، وهو تدخل غير مرحب به لأنه لا يدعم غير الطاغية، ولا ينصت لأنين شعبين يتذمران من طاغية واحد في بلدين.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
تركيا.. "هدية" لزعيم تنظيم "الدولة" توقع بسوري في قبضة الأمن      تركيا ترفع أسعار البنزين والديزل      بومبيو يبحث في السعودية جهود "محاربة العدوان الإيراني"      ناشط يروي كيف صفى شبيحة النظام عضو مجلس الشعب السابق "أحمد الترك" في مكتبه      المفوضية الأوروبية: خطر خروج بريطانيا دون اتفاق "ما زال حقيقيا"      إيران تحذر أمريكا: الرد على أي هجوم "لن يقتصر على مصدره"      الرياض.. الهجوم على منشآت نفطية "اختبار حقيقي للإرادة الدولية"      المحكمة العليا البريطانية تنظر في قرار جونسون تعليق البرلمان