أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

عشرات القتلى والجرحى في هجوم على مقر شرطة دمشق

قال ناشط معارض إن هجوما شنه مقاتلو المعارضة السورية على مقر شرطة دمشق يوم الخميس اسفر عن سقوط عشرات من قوات الامن وميليشيا موالية للرئيس بشار الاسد بين قتيل وجريح.

واضاف ان مقاتلين مسلحين ببنادق إيه كيه-47 ورشاشات صغيرة وعبوات ناسفة قطعوا طريقين رئيستين تؤديان الى المجمع الواقع في حي القنوات بوسط دمشق وهاجموه في حوالي الساعة 1645 بالتوقيت المحلي (1345 بتوقيت جرينتش).

وقال الناشط ويدعى ابو راتب متحدثا بالهاتف من المنطقة "وصلت ثلاث سيارات دورية الي الموقع وانفجرت فيها قنابل كانت مزروعة على جانب الطريق قرب باب سريجة. شاهدت ثلاث جثث في احدى السيارات. وقال اخرون ان عشرات من رجال الامن والشبيحة (الميليشيا الموالية للاسد) سقطوا بين قتيل وجريح في شارع خالد بن الوليد قبل ان تنقلهم سيارات اسعاف من المكان."

واضاف ان مقر الشرطة "بدا مهجورا".

وقال ناشطون معارضون اخرون في دمشق ان المقاتلين تمكنوا من اقتحام المجمع الشديد التحصين واستولوا على اسلحة قبل ان ينسحبوا منه بعد معركة بالاسلحة النارية استغرقت ساعة.

وتمنع السلطات السورية معظم الصحفيين المستقلين من دخول البلاد مما يجعل من الصعب التحقق من الاحداث على الارض بشكل مستقل.

رويترز
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي