أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

ملالي ايران واللعب مع الكبار ... هلال عبد العزيز الفاعوري

مقالات وآراء | 2012-07-16 00:00:00
يجب علينا أن نعترف بقدرة ملالي ايران على التعامل مع الكبار . وتسخير كل قدرتهم لخدمةالمصالح الأيرانيه بكل اتجاهاتها . ولا أعرف هل هو ذكاء الملالي أم غباء الكبار ولنثبت هذا الكلام بالرجوع التاريخي قليلا للوراء . ففي حرب الأفغان الأولى ضد الأتحاد السوفييتي السابق واستطاعة المجاهدين دحرهم وأظن أن هذه الهزيمة لأعتى دولة في هذا العصر كان سببا غير مباشر في سقوط الأتحاد السوفييتي . وأسفرت تلك الحرب صعود نجم القاعدة وطالبان وقد كان أسامة بن لادن يلقي محاضرات في أرقى الجامعات الأمريكيه .وفي الطرف المقابل كانتا العدو اللدود لأيران .وبعدهابدأ تفكير الملالي بالقضاء على هاتين الحركتين الخطيرتين بالنسبة لأيران وساعد في ذلك خروج هاتين الحركتين عن الخط الأسلامي المعتدل . ومن هنا بدأ الملالي بالتآمر والتخابر والتسهيل للأمريكان للدخول الى افغانستان والقضاء على هاتين الحركتين وقد حصل . هذه الأولى أما الثانيه فقد كان نظام صدام حسين البعثي شوكة في حلق الأيرانيين وقد حاربوه ثمان سنوات وخرجوا مندحرين . وجاء المكر الأيرامي مع خطيئة صدام حسين الكبرى باحتلاله للكويت . وبدأوا بالتآمر والخيانة وقد سهلوا دخول الأمريكان للعراق وقد أصابو عصفورين بحجر واحد . العصفور الأول القضاء على صدام حسين ونظامه . والعصفور الثاني هو تسلم العراق من الأمريكيين ولذالك لم نسمع لهم أي خبر في موضوع المقاومة وقتال المحتل والممانعة وقد افتو لعملائهم في العراق بعدم الحرك ضد المحتل الأمريكي فكل الأمور مرتبه على اعلى مستوى وكان لهم ماأرادوه . أما مفاعلهم النووي فهم خير من يعرف كيف يستخدمه . ففي كل أزمة تجد ثلاثة مستويات من التصريحات مستوى قوي جدا ويدلي به موظفون ضعفاء وتجد تصريح ضعيف يدلي به موظف رسمي سياسي وتجد تصريح معتدل يترك للساسة المعتدلين . يعني أنهم مستعدون للتفاوض على أي مستوى والأدهى من ذلك اعلامهم فتجد من يصرح وتجد من ينفي التصريح يعني بالعربي لاتفهم لهم موقفا واضحا تلك هي سياستهم التي حيروا بها العالم . ونأتي الأخيرة وهي الأهم فهل يستطيع الملالي أن يلعبوا لعبتهم الجديدة مع الروس في سوريا كما لعبوها مع الأمريكيين في العراق وأفغانستان يبدو المشهد الى الآن سائر في هذا الأتجاه ولكن مع فارق واحد ففي افغانستان والعراق تم القضاء على أنظمة وفي سوريا لكي تنجح خطتهم فيجب القضاء على شعب كامل .
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
مقتل لبناني وجرح 4 آخرين برصاص قوات الأسد في جرد "الطفيل"      احتجاجات حاشدة لـ"السترات الصفراء" في باريس      وكالة: تركيا ترسل أطباء إلى الحدود استعدادا لتوغل عسكري في سوريا      نصر الله مهددا السعودية والإمارات.. الحرب مع إيران تعني تدميركم      "ملكة الفوعة وتلميذ بنش" رواية تتحدث عن الحب في زمن الحرب      الإعصار "لورينا" يجتاح خليج كاليفورنيا      شالكه يهزم ماينتس ويتقدم للمركز الثاني في الدوري الألماني      يونيسف: أكثر من 29 مليون طفل ولدوا بمناطق الصراع العام الماضي