أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

لماذا تم إبعاد العماد علي حبيب ومن ثم قتله ... محمد خير أحمد

مقالات وآراء | 2012-06-23 00:00:00
العماد علي حبيب محمود مواليد محافظة طرطوس منطقه صافيتا قريه المندرة عام 1939، وهو قريب لي من ناحيه زوجتي السابقه وقد انتسب إلى الجيش عام 1959 وتخرج في الكلية الحربية عام 1962. وشارك بحرب تشرين كقائد لسريه في اللواء 58 التابع للفرقه الاولى في ريف دمشق ومن ثم شارك في لبنان عند اقتحام بيروت كقائد للواء 58 وحوصر واسر من قبل القوات الاسرائيله لمدة ثلاث ايام، شارك بقوة رمزيه بحرب الخليج لم تحارب بشكل فعلي عين1994 قائدا للقوات الخاصة حتى تم تعيينه نائبا لرئيس هيئة الأركان عام 2002، وفي عام 2004 عين رئيسا لهيئة و الأركان العامة للجيش والقوات المسلحة، ونائبا للقائد العام للجيش والقوات المسلحة وزيرا للدفاع في عام 2009.
بالمختصر لم يشارك باي حرب داخليه .....
في نهايه الشهر الخامس من العام 2011 قررت المخابرات الجويه الطلب من وزير الدفاع تعيين مجلس عسكري وقائد عمليات عسكريه لحماه للعمل تحت اشراف المخابرات كما هو الحال مع درعا وحمص وبانياس وادلب الا ان الفارق الواضح ان كل الاقتحامات قبل حماه قامت بها القطعات الخارجه عن امر وزير الدفاع (كالفرقه الرابعه والحرس الجمهوري)(والقوات الخاصه الفرقه الاولى )التي تسمى (احتياط القائد العام) مع مشاركة بعض القطع المتواجدة اصلا في بعض المناطق وتدخل كمؤازرة ولا تحتاج الى امر تحرك من وزير الدفاع

قرر العماد علي حبيب ان يتوجه لبشار الاسد لاقتراح حل سياسي لحماه التي خرجة عن بكرة ابها الى ساحه العاصي انما بشار كان قد رفض ......
قام اللواء جميل الحسن بزيارة العماد علي في بيته الكائن على طريق بيروت (مساكن البرجيات الخاصه للقياديين والخبراء الروس) وحاول اقناعه وثم تهديده انما اصرار العماد علي اجبر جميل حسن وماهر الاسد لوضع العماد علي تحت حراسه مشدده بعناصر وضباط من الفرقه الرابعه والمخابرات الجويه .....
توجهة بعض الكتائب من الفرقه الرابعه والعمليات الخاصه في المخابرات الجويه واقتحمت حماه ...
هنا انا كنت بالسجن حيث اكتشفوا امري في موضوع التقارير المتلوفه ومساعدة الثوار ......
عندما خرجت تةجهت بالوم لحماي الذي يكون ابن خالة علي حبيب لعدم التواسط بشأن خروجي الا انني تفاجئت بأن علي حبيب قد غيب ودفنت جثه بقريته بتاريخ 18 اب 2011
وابنائه مازالو تحت اقامه جبريه ولم يخرجوا الى عملهم حتى الان ومنهم ضابط برتبه عميد
قضية علي حبيب تشبه قضيه صلاح جديد اي انه لن يخرج الا بعد وفاته لان مثل هذه الاشخاص تعتبر خطر كبير على بنيه النظام حيث له كوادر ضمن الجيش

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بعض منفذيها من النساء.. أسبوع حافل بالجرائم في الساحل السوري      وزارة الدفاع تنفي مزاعم استخدام الجيش الوطني للكيماوي      أتلتيكو مدريد يواصل نزيف النقاط ويتعادل مع فالنسيا      ترامب يهدد بمقاضاة "سي إن إن" ويتهمها بالتحيز ضده      صور مبهرة... مصر تكشف تفاصيل 30 نعشا أثريا عثر عليها بالأقصر      مستشار قانوني يكشف ثغرة في اللجنة الدستورية تجعلها "فاشلة"      "قسد" تعلن رفضها لبعض بنود اتفاق وقف إطلاق النار      دعوات ليوم "الغضب المنبجي" رفضا لدخول الأسد وروسيا المدينة