أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"زمان الوصل" ترصد علم الاستقلال ودعم الثورة في ملاعب العالم

شهدت التحركات الشعبية مشاركة واسعة من قبل المحبين للرياضة والمتابعين لها منذ بداية الثورة السورية، وذلك من خلال الرياضيين وبعض روابط المشجعين الذي كانوا يقودون هتافات جماهيرهم في الملاعب الرياضية لينقلوا صداها إلى ساحات المدن الثائرة ولكن بهتافات مختلفة تصبغها طلبات رفض الذل والتخاذل من قبل النظام السوري.

المشاركة الأكثر ظهوراً كانت في الملاعب الأوربية التي رفرف فيها علم الثورة السورية الذي يعتبر رمزاً للمعارضين لنظام بشار الأسد الرئيس السوري، حيث قامت رابطة الرياضيين السوريين الأحرار بتوثيق العديد من الصور التي ظهر فيها تضامن عدد من الجماهير السورية والعربية في الخارج مع الثورة السورية، وهنا سنروي بعضاً منها.

تبدأ قصة الصور الموثقة من المغرب من خلال ظهور جماهير الرجاء البيضاوي المتضامنين مع حي بابا عمرو في حمص، والذي شنت عليه قوات النظام السورية حملة شرسة وشردت أهله.

الجماهير المغربية والجالية السورية في المغرب ذاتها كتبت باللغة الفرنسية على إحدى اللافتات عن بشار الأسد بأنّه قاتل لسوريا كتعبير واضح عن وحشية النظام السوري الذي يقمع شعبه بكل قسوة.

أما في أوروبا والمباريات التي يتابعها ملايين المشاهدين في القارة العجوز وخارجها، نرى بأن علم الثورة السورية كان حاضراً بقوة وخاصة في بطولة دوري أبطال أوروبا التي تعتبر ثاني أقوى بطولة عالمية بعد كأس العالم، ووضع الأحرار الرياضيين بصمتهم بقوّة في أكثر المباريات متابعة وجماهيرية، وهو ما أظهرت الصور التي تمكنت رابطة الرياضيين السوريين الأحرار من الحصول عليها.

فظهرت صورة العلم السوري في مباراة ريال مدريد الإسباني وأبويل القبرصي في ربع نهائي أبطال أوروبا في قبرص، وبرشلونة الإسباني وتشلسي الإنكليزي في إسبانيا في نصف نهائي البطولة.

وفي نهائي البطولة الأوروبية كان العلم مرفرفاً في ألمانيا خلال مباراة بايرن ميونيخ الألماني وتشلسي التي توّج الأخير بنهايتها بطلاً لأندية أوروبا.

وكذلك الأمر بالنسبة لنهائي كأس إيطاليا الذي جمع يوفنتوس بنظيره نابولي في المباراة التي شهدت تتويج نابولي بلقب البطولة.

وأخيراً وفي تركيا بصم الأحرار السوريين من خلال رفعهم علم الثورة أثناء احتفالاتهم بتتويج غلطة سراي ببطولة الدوري التركي مع الجماهير التركية، مما أعطى نكهة مختلفة لأفراح الرياضيين الأحرار السوريين المشجعين للفريق التركي، إضافةً للافتة الأجمل التي رفعت في ملعب بيشكتاش التركي والتي تندد بمجزرة الحولة التي ارتكبها النظام السوري في ريف حمص.

 لتلقى هذه الظاهرة إعجاباً كبيراً لدى معارضي حكم الأسد السوريين في الداخل والخارج مما قد ينبئ بظهور علم الثورة بقوة في بطولة أمم أوروبا التي ستنطلق بعد أيام في أوكرانيا وبولندا.

إحدى مباريات الدوري المغربي تنديد ببشار الأسد القاتل


تتويج غلطة سراي ببطولة الدوري التركي

جمهور الرجاء البيضاوي 4مارس

جمهور غلطة سراي التركي

نابولي يوفنتوس نهائي كأس إيطاليا


نهائي أبطال أوروبا


تابعوا التقرير "مصورا" على الفيس بوك

جورج خوري - زمان الوصل
(126)    هل أعجبتك المقالة (132)

خلدون

2012-05-27

الشعب السوري شعب مقدام .. ثورتنا سيذكرها التاريخ لانها من اعظم الثورات.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي