أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الشهيد مالك... ورامي مخلوف وهذه الصورة

صورة نشرتها مجلة "دير شبيغل" الألمانية، لصلاة الجنازة على شاب حمصي يدعى مالك عمره 20 عاماً، كان يحلم بامتلاك مخبز، لكن رصاص النظام كان أسرع من تحقيقه لحلمه البسيط.
يعلق ناشط لـ"زمان الوصل" على الصورة.. لم يحلم مالك باحتكار الخليوي في سوريا، أو تأسيس بنوك وركوب سيارة مرسيدس يتجاوز سعرها قيمة منزل عائلته ومنازل جيرانه مجتمعين، أو السفر إلى أوربا..، لم يحلم أن يملك 1% من ما جمعه رامي مخلوف من ثروة على حساب البسطاء، مع أن الرجلين - مالك، رامي - مواطننين لهما نفس الحقوق وعليهما نفس الواجبات.. مالك الآن في الجنة، يملك الدنيا والآخرة ليس مخبر فقط.
أخذت الصورة على الأغلب في مقبرة "تل النصر" قرب حمص.


زمان الوصل
(5)    هل أعجبتك المقالة (4)

حلبي حر محرور

2012-02-10

عاست سوريا حرة والموت لنظام الاسد المجرم.


2012-02-11

بكره منشوف لمين الموت يا خونة عاشت سوريا حرة أبدية و لكن بظل الأسد للأبد و تحية لرامي مخلوف.


كمال عزالدين

2012-02-11

منحبكجي وحرامي وبتبحبو لمخلوف كتوب اسمك الحقيقي يا ابو النضال خونة لاتو بدنا نتحرر من حكم المزرعة للموت يا منحبكجي يا حرية بالدنيا او حرية بالجنة وانتو للجهنم جايينك بعقر دارط جاييينك.


التعليقات (3)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي