أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السيد وزير الاتصالات الجديد : .... د. الياس حلياني

مبدأ الحياة سيدي الوزير كناية عن هدف أو تطلع عام ينتقيه المواطن الوزير الانسان ليُصبح الأساس  والموجه لقراراته . مثلاُ : مبدأ  ( الموقع الوطني والموقع اللاوطني ) .

 هذا المبدأ ، يمكن أن يكون ، شعار وزارتك في المرحلة القادمة ، وبالتالي يُسهل عليك الكثير من الأمور . وبكل بساطة ، نقول عن موقع أنه وطني عندما يخدم الوطن . وموقع غير وطني ، عندما يخدم أعداء الوطن ، ويُسيء الى الوطن .

هذا المبدأ سيدي الوزير ، اذا التزمتم والتزمنا به ، وجعلناه مميزاً في أهميته عن المبادئ الأخرى ، فيصبح هو الموجه لها ؛ فترتاحون ونرتاح !؟ .

الموقع الوطني :  لا يبحث عن الفتنة ويؤججها . يلتزم مبادئ العيش المشترك ، واحترام الآخر والمحبة والتسامح والشركة في الوطن والمواطنة الصالحة الحقيقية غير المزيفة .

الموقع الوطني : لا يبحث عما يهدد أمن واستقرار سوريا ، بل يقف مدافعا وبشراسة ، ضد كل من تسول له نفسه العبث بأمنها ، واستعداء الغرباء عليها .

الموقع الوطني : لا يتوجه الى افساد المواطن الشاب  ، ويعمل جاهدا على بث قيم الكرامة والشهامة والعنفوان في شباب الوطن ، عوضا عن الميوعة وهدر الوقت بالأخبار الإباحية ، والتي ، نرش عليها البهار والفلفل من أجل الإثارة .

الموقع الوطني : يحترم رموزه ، ولا يجعلها عرضة للتهجم والشتم من قبل الآخرين ، ويعمل جاهداً ، على تحقيق معادلة كرامة المواطن السوري من كرامة رموزه الوطنية .

الموقع الوطني : لا يسكت عن الفساد ولا عن رموزه ، ويقف خلف رئيسه ، في معركته الشرسة ضد الفاسدين مهما علت مراتبهم وسلطتهم .

لا أظنكم ، ترفضون هذا المبدأ وهذه المعايير ، لتكون الخط الجديد المستقل لوزارتكم .

نقول يا سيدي الوزير الخط المستقل ، ونؤكد على الكلمة ، ونُطالبكم بممارستها . نعلم ، وتعلمون ، أن الأمن يتربص بالجميع ، وأن هناك عناصر ، وبعض المسؤولين ، غير مؤهلين في الحقيقة ، لفرز المواقع الوطنية عن المواقع الأصولية العاملة بنشاط ملفت للنظر وعن المواقع السفيهة التي تقوم بتوجيه الشتائم والاساءات الى رمز الوطن ، ولا زالت تعمل!وحتى نكون صريحين ، ونكتب بلا مواربة ، نقول تابع موقع العربية نت وشاهد كم الاساءات بحجة التعليقات ؟

هي وقفة عز وكرامة يا سيدي الوزير ، ونأمل أن تقفها ، أو تقدم استقالتك!

نعلم ، فيما لو رفعت خيار الموقع الوطني المستقل ، شعارا للمرحلة القادمة ، أنك ستواجه بضغوط كثيرة من أعداء سوريا ، في الداخل والخارج ، في السلطة وخارج السلطة . ولا نعتقد الا أنك لفاعل ، ولك شكرنا مسبقاً .

وعندما أشكرك الآن لأنك أصغيت إلي فذلك يعني أنني ما طلبت اليك سوى الاصغاء ، ولم أسألك أن تفك الحجب عن موقعي ، ولا أنا حاولت امتحان قدرتك على الوقوف في وجه الأفرع الأمنية .

طلبت اليك ، أن تتخذ ، مبدأ الموقع الوطني شعارا للمرحلة القادمة ، وتشاطر أصحاب المواقع المتاعب والمظالم التي تقلقهم وأقلقتهم ، والأوقات العصيبة التي ذاقوها من غير سبب ، اللهم نزوة أمنية من هنا أو حقد دفين من هناك .

سيدي الوزير الجديد : غالباً تصغون بعقلكم فقط ، فتتفحصون ما يُقدم لكم من معطيات وتحاولون أن تدركوا بها منطق الأمور . فتتحول مشاعر وعواطف وآمال وآلام أصحاب المواقع لديكم الى مشكلات ، وكأن ما ينتج عن المعطيات من شعور وعواطف يبقى خارج سياق الحوار الذي نحن فيه .

 انكم عندما تصغون فقط الى الوقائع التي تُقدم لكم تُدركون جزأً ضئيبلاً مما يجول في نفس وقلب أصحاب المواقع المحجوبة ، أما حقيقة هذه المشاعر  الكاملة فتبقى محجوبة عنكم كما المواقع . لذلك أنتم مدعوون في بداية عملكم ، ليس فقط لاستقبال الأسئلة والتقارير ، بل الى الرد أيضاً ، مدعوون ، فيما لو كان قصدكم خدمة الوطن والمواطن فعلاً لا تزلفاً وتملقاً ، الى التفاعل مع الحالة النفسية التي تكمن وراء الأسئلة التي تُطرح عليكم .

ليس أصعب ، على من عمل ، واجتهد، وتعب، . أن لا يرى ثمرة عمله ؟ولا نتمنى ذلك لك !؟ .

 

فيما يتعلق برؤية الطبيعة الإنسانية يقف اثنان من فلاسفة الليبرالية موقفان متناقضان : الإنسان  بطبيعته شرير (هوبز) والإنسان  بطبيعته خير (روسو) .

وأملنا كبير أن تكون انسان روسو .

دمشق

10-12-2007

 

 

 

 

بونجور شام
(27)    هل أعجبتك المقالة (29)

ساخرة

2007-12-10

يظن البعض وكأن له حق على هذا الوطن أكثر من غيره وعلى قرنه فقط يعتمد استقراره وبنائه وأن أي هزة من قرونه تجعل البلد يتأرجح ويتهاوى للسقوط. فرأيه ونصائحه ومواعظه هي التي يجب أن تسود. فمن مقيم لمعنى الوطنية والفرز للمواقع الالكترونية إلى واضع لآلية عمل الوزارة وموجه لسياسة الوزير الجديد باعتماد معايير خاصة في تحديد قوائم المواقع... جميل كل هذه المعايير التي وضعت للتمييز بين الوطني ولا وطني وهنا يتبادر لذهني سؤال هل الكاتب في حال قيام الوزير بهذا الفرز ينصحه بحجب المواقع التي يفترض الكاتب بانها لا وطنية أم على الوزير ان ينتظر تعليمات جديدة من حضرته. فهو المؤهل لأنه يتابع القول ويضيف أن هناك عناصر وبعض المسؤولين غير مؤهلين في الحقيقة ، لفرز المواقع الوطنية عن المواقع الأصولية العاملة. كيف علم ذلك وما هي مصادره؟. وإذا كان لديه كل هذا الاطلاع فلماذا وهو العارف لا يقول من هي هذه المواقع ويريح سيادة الوزير وهؤلاء المسؤولين. أفضل بكثير من التهجم والتعميم غير المنطقيين لعنوان يحمل من العجرفة والخيلاء أكثر مما تحمله سفسطائية أفكار هذه المقالة .


ناصر العرايسي

2007-12-11

مسكين انت يا دكتور وطوباوي اكثر من اللازم لا تتفاءل كثير هناك خلف الابواب من يقف ضد التطور والحرية ومع حرمان الشعب السوري من كل حقوقه والوزير وغيره لا يمنون الا على زوجاتهم وتحية لهالموقع اللي تعرفنا عليه جديد .


ماهر حموي جامعة حلب

2007-12-11

مع احترامنا للجميع ولكل فكر حر وعلمانب ومبدع لن يكون زمان الوصل الا موقعا حرا وطنيا وكل ما نقرأه فيه من تنويعات يدل على مصداقيته ولولا ذلك لما رأينا مثل هذه المقالات الرائعة فيه .


جورج مقصود حمص

2007-12-11

من تكتب باسم ساخرة تنبعث منك رائحة اصولية نربأ بموقع كبير مثل زمان الوصل صوت حمص الحر ان يوافق عليه انشروا رأي ولا تقمعوه .


د. غسان ابو ترابة جامعة د

2007-12-11

صديقي الدكتور الياس اشتقنا اليك في الحوار المتمدن ولكن اخيرا وجدناك هنا كما عهدناك لا تلتفت ولا يصح الا الصحيح وكلنا مع النهج الاصلاحي للسيد الرئيس ومع تنظيف البلد وتعميم فكرة المواطنة الحرة والميؤول المستقل النزيه.


التعليقات (5)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي