أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

ناشط يروي قصة هذا الطفل الشهيد

محلي | 2012-01-18 00:00:00
ناشط يروي قصة هذا الطفل الشهيد
زمان الوصل

روى ناشط قصة الطفل الشهيد ايمن عبد الهادي الضاهر الخطيب الذي استشهد أمس 17-1 في تلبيسة قائلاً: هو احب انسان لقلب ابيه طيب القلب حسن الخلق قليل الكلام . كان يقف على باب منزله هو ووالده وحاجز الامن قريب على منزلهم وبلحظة اطلقت عربة البي ام بي رصاصا عليه وعلى والده اصيب ايمن بصدره واسعف وهو على الطريق سقط شهيدا .. والد الشهيد كان يمازح الصغير والكبير ابتسامته لا تفارقه وكان ايمن دائما بقرب ابيه وحين استشهد ايمن ابتسم ابو الشهيد وسجد وحمد الله وبقي يحمد الله لساعات.


samir
2012-01-18
الله يرحمه ويرحم جميع شهداء الثورة اللهم اجعلهم في اعلى المراتب وتقبلهم شهداء آمين يارب العالمين وحرر معتقلينا واشفي جرحانا وخفف عن أهلهم آمينيارب العالمين اللهم انصر الثورة السورية ياالله وعجّل في فرجك عن أهلنا في سورية آمين ياالله .
محمد
2012-01-21
ما استهداف اطفالنا الا دليل على افلاس النظام واقتراب نهايته....
التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بحسب موقع موالٍ.. هذا ما تبقى من احتياطي الدولار في مركزي النظام      المصادفات الطائفية... ماهر شرف الدين*      "بيسوني".. مصري نذر نفسه لتلميع الأسد ومات دون أن يحظى ولو بصورة معه      إلى 27..ارتفاع حصيلة قتلى القصف على مواقع ميليشيات شيعية شرق دير الزور      تحقيق أممي: حملة الأسد على إدلب شرّدت نصف مليون مدني      املئوا الخزينة.. مخالفة مرورية بسيطة باتت تستدعي غرامة تمثل 3 أضعاف الراتب      محلي "إعزاز" يمنع التظاهر "حفاظا على المصلحة العامة"      "جنبلاط" للأسد وأنزور: يا أشباه الرجال