أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"ريموت السيارة" يكشف موجات تشويش "راشدات" النظام

رصد نشطاء ظاهرة ذات مؤشر "تقني" في مدينة حمص وريف دمشق، إذ تتعطل أجهزة إقفال وفتح السيارات عن بعد في المناطق المشتعلة، مما فسره النشطاء أنه بسبب "موجات" التشويش التي تبثها "راشدات" النظام لإضعاف إشارة هواتف "الثريا".

وقال ناشط لـ"زمان الوصل" لست مختصاً تقنياً، لكن سجلت حالات كثير لعدم عمل "ريموت" السيارة، مما إظطر البعض إلى إقفالها يدوياً، النقطة ليست بطريقة قفل السيارة لكن بسبب عدم عمل هذه الأجهزة في المناطق المشتعلة، وعملها بمناطق أخرى.

و"الراشدات" مصطلح قديم إستخدمه السوريون في فترة التسعينيات أنتشر بها الهاتف الاسلكي، وأصبحت لواقطته تزدحم على أسطح المباني مما دفع الحكومة حينها إلى منعه وملاحقة مستخدميه عن طريق سيارات مجهزة لالتقاط الإشارة وتتبعها حتى الوصول إلى مصدرها، مع قدرتها على تشويش الإشارة فيما لو لم تستطع الوصول إلى مكمنها، والافت حينها أن من قام بهذه المهمة أجهزة المخابرات وليس وزارة الإتصالات.

زمان الوصل
(12)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي