أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد إشتراط مناع تنحي الأسد.. النظام يروج لحكومة جديدة برئاسة قدري جميل

بدأ النظام بتسريب اسم المعارض قدري جميل كرئيس لحكومة قادمة، بعد فشله بتسويق اسم المعارض هيثم مناع الذي إشترط تنحي الرئيس بشار الأسد حتى يقبل بالمنصب بحسب تصريحات سابقة له.

وقال موقع محسوب على الدوائر الأمنية السورية نقلا عن  مصدر وصفه بالمطلع: "القيادة السياسية في سوريا قررت تشكيل حكومة ائتلافية موسعة برئاسة المعارض الدكتور قدري جميل، رئيس الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير في سوريا، مطلع شباط القادم، تضم اطياف واسعة من المعارضة السورية الوطنية ".

وقدري جميل، هو معارض سوري، و رئيس الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير في سوريا ، يحمل شهادة الدكتوراة في الاقتصاد من جامعة موسكو عام 1984، ويثير قدري جدلاً واسعا في صفوف المعارضة حيث يصفه البعض بالمعارض الموالي، ولا يحظى بأي قبول بين أوساط المتظاهرين بحسب نشطاء.

زمان الوصل
(14)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي