أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تفاصيل "شهداء اليوم"... الأسد يترأس "الحوار الوطني"

استشهد 4 أشخاص على الاقل اليوم الاثنين برصاص الامن في عدة احياء من مدينة حمص التي يطلق عليها ناشطون لقب "عاصمة الثورة السورية" وسط اطلاق مستمر للنار من الرشاشات الثقيلة.

واكد المرصد السوري لحقوق الانسان ان "شخصين استشهدا برصاص الامن في حي البياضة وشخص خلال اقتحام رجال الامن لحي الارمن واخر متحدر من حي جب الجندلي قتل في حي العباسيية بنار الشبيحة". ويطلق اسم الشبيحة على عناصر مدنية موالية للنظام يتهمها الناشطون بالمشاركة في اعمال القمع، وعرف من الشهداء "استشهد الشباب محمد العموري، الشهيد حمدان فرحان الهلال من جي جب الجندلي، عبدو شتيوي من حي البياضة".

وبهدف "وضع حد للازمة" التي تعيشها البلاد، نقلت صحيفة الوطن السورية الموالية للسلطة عن مصادر لم تسمها ان المؤتمر الوطني الذي سيعقد خلال شهر سيقام برئاسة الاسد.

واشارت الصحيفة الى تصريح صحفي ادلى به وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم اعلن فيه ان "قرارا جمهوريا سيصدر خلال أيام بتشكيل لجنة تحضيرية تمهد لانعقاده خلال شهر بمشاركة جميع مكونات الشعب والمعارضة الوطنية".

كما من المقرر ان تجتمع اللجنة الوزارية العربية المكلفة العمل على ايجاد حل للازمة السورية غدا الثلاثاء في الدوحة قبل التوجه صباح الاربعاء الى دمشق.

واوضح الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي الاحد في تصريح للصحافيين ان مهمة اللجنة "تتركز حول اجراء الاتصالات والمشاورات مع القيادة السورية واطراف المعارضة السورية فى الداخل والخارج بجميع اطيافها للبدء فى عقد مؤتمر لحوار وطني شامل بمقر الجامعة العربية يفضي الى وقف العنف واراقة الدماء والى تنفيذ الاصلاحات السياسية التي تلبي طموحات الشعب السوري".

من جهتها، ذكرت صحيفة البعث الناطقة باسم الحزب الحاكم في سوريا ان "الموافقة السورية على استقبال الوفد الوزاري العربي –رغم بعض التحفظات على تفاصيل ما جرى في القاهرة- يعني أن سوريا تتعاطى مع هذا المسعى بمرونة ومن منطق الحرص والمسؤولية بآن معا مع الجامعة كمؤسسة".

الا انها اشارت الى "ان تلك المرونة لا تعني بحال من الأحوال التهاون في مواضيع حساسة وسيادية أو القبول باقتراحات فضفاضة"، مؤكدة على "الانفتاح والتقدير لكل جهد عربي مخلص يهدف الى المساعدة للخروج من الحالة الراهنة".

وياتي ذلك فيما اشار المرصد الى "سماع صوت اطلاق رصاص في حي بابا عمرو بالتزامن مع اصوات اطلاق الرصاص والرشاشات الثقيلة المستمرة منذ الصباح في احياء البياضة ودير بعلبة حيث تتصاعد اعمدة الدخان الاسود في سماء المدينة.

وخرجت مظاهرات مسائية "طيارة" (قصيرة المدة) في عدة احياء من مدينة حمص رغم العمليات الامنية والعسكرية المتواصلة في حمص منذ اسابيع.

من جهتها نقلت الصحف الرسمية الصادرة الاثنين ان "الجهات المختصة القت القبض على عدد من عناصر المجموعات الإرهابية في دير بعلبة في حمص وقتلت بعضهم الآخر". وتتهم السلطات مجموعات ارهابية بارتكاب اعمال عنف وقتل.

واضافت ان هذه الجهات "تمكنت مساء أمس من تحرير الدكتور محمد خضور عميد كلية الهندسة البتروكيميائية في جامعة البعث وذلك بعد ساعات قليلة من اختطافه من قبل مجموعة إرهابية مسلحة".

الا ان المرصد الذي اكد لفرانس برس ظهر الاحد خطف العميد من قبل مسلحين مجهولين اكد ان العميد "لايزال مختطفا منذ يوم امس ولم يجر تحريره بعكس مااوردته وسائل الاعلام الرسمية السورية".

وفي ريف حمص، اكد المرصد "قيام قوات عسكرية في قرية تلدو في تجمع قرى الحولة بقصف بعض المنازل بالرشاشات الثقيلة"، مشيرا الى "معلومات مؤكدة عن سقوط جرحى".

واضاف المرصد نقلا عن ناشط من المنطقة "ان "اشتباكات جرت في الحولة بين رجال الامن ومسلحين يعتقد انهم منشقون، مما اسفر عن سقوط عدد من عناصر الامن بين قتيل وجريح".

وفي جنوب البلاد، اكد المرصد "استمرار الاضراب العام لليوم السادس على التوالي بنسبة 85% في درعا البلد وعدة مناطف محيطة بها".

وافادت لجان التنسيق المحلية ان "قوات الأمن تقتحم مدينة الجيزة في ريف درعا مدعومة بفرق الشبيحة والجرافات تحت غطاء ناري كثيف من أسلحة متوسطة وثقيلة وتقوم بالإعتداء على المحلات والسيارات والممتلكات الخاصة".

وفي ريف دمشق، ذكر المرصد ان "قوات امنية تنفذ حملة مداهمات واعتقالات في مدينة حرستا اسفرت عن اعتقال تسعة اشخاص حتى الان".

كما تحول تشييع شهيد في دوما (ريف دمشق) توفي اثر دخوله في حالة موت سرير بعد باطلاق رصاص منذ نحو شهر الى مظاهرة حاشدة تطالب باسقاط النظام، بحسب المرصد.

وفي ريف ادلب (شمال غرب)، اشار المرصد الى "اطلاق رصاص في بلدة إحسم يترافق مع حملة تمشيط للمنطقه بين إحسم ودير سنبل" مشيرا الى ان "اطلاق الرصاص اصاب خمسة مزارعين يعملون في كروم الزيتون".

زمان الوصل - وكالات
(21)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي