أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السفير الامريكي يهاجم النظام السوري عبر "الفيس بوك"

شكك السفير الأميركي لدى دمشق روبرت فورد أمس بقدرة نظام الرئيس السوري بشار الأسد على تنفيذ أي إصلاحات سياسية بحسب صحيفة "الاتحاد".

وكتب على صفحة السفارة على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" "لن تصدق الحركة الاحتجاجية في سوريا ولا المجتمع الدولي أن القيادة السورية ترغب أو قادرة على تحقيق الإصلاحات الجذرية الحقيقية الموثوقة التي يريدها الشعب".

وأضاف فورد "الأمر لا علاقة له بالتدخل العسكري الغربي، وإنما يتعلق بالحريات السياسية الأساسية التي ينص عليها ميثاق الأمم المتحدة لحقوق الإنسان والذي ينبغي ألا ننسى أن سوريا وقعت عليه ويدعو إلى حرية التعبير والمشاركة في تجمعات سلمية". مؤكدا أن الولايات المتحدة تدعم بصورة كاملة حق السوريين في ممارسة هذه الحريات.

وندد فورد خصوصا بالتبريرات التي يسوقها هذا النظام لقمع المتظاهرين، وقال "إن عدد قوات الأمن الذين قتلوا أقل بكثير من عدد المدنيين العزل الذين قتلوا..لا أحد في المجتمع الدولي يقبل بما تتحجج به الحكومة أن مقتل عناصر قوات الأمن يبرر أعمال القتل اليومية والضرب والاعتقالات من دون محاكمة والتعذيب والاعتداء على المتظاهرين العزل".

زمان الوصل
(38)    هل أعجبتك المقالة (33)

مصطفى الأحمد

2011-09-08

حنو ......طالما أن حبيبكم هاجم النظام.


معتز قلب الاسد

2011-09-08

ابوالشباب هاد السفير حبيب النظام طبعا امريكااااااااااااااا خافت على النظام اكتر من اي دولة بعد 6 اشهر يادوب قالت فقد الشرعية الاسد. طبعا 30 سنة ولا طلقة على اسرائيل بعد هاد هاد السفير.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي