أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

( الأسوأ جار ابليس ..يتباهى بعهره وفجوره ) ... خليل صارم

مقالات وآراء | 2007-11-23 00:00:00


قد يتسرع الانسان في الحكم على الأمور ثم يراجع نفسه بعد حين ويكتشف تسرعه فيصحح الخطأ الذي وقع فيه ... قد يجنح نحو الخطأ والانحراف وحتى الرذيلة ثم يصحو فيعود الى جادة الصواب وهذا أمر معترف عليه انسانياً .
أما أن يتباهى بانحرافه وغرقه بالرذيلة والعمالة والخيانة فهذا والله لم يعرفه أحد في العالم الا البعض في هذه المنطقة المبتلية بكافة أشكال العهار والفجار وزناة السياسة والأخلاق والعملاء الخونة .. والأنكى إنهم يتباهون بذلك ويعملون على تسويق أنفسهم ليحلوا محل الشرفاء والوطنيين الصادقين وكأن شعوب هذه المنطقة من العالم غارقة في الجهل وغير قادرة على استعمال العقل وبالتالي هم يرون فيها فقدان القدرة على التمييز .
لقد شاهدنا ذلك السقط الخائب فريد الغادري كيف تباهى بوقوفه أمام الكنيست الاسرائيلي يخرج مافي نفسه القبيحة ..القميئة من عفن وقذارة ضد سوريا التي بقيت شوكة في حلق كل الخونة والأعداء على حد سواء .
وشاهدنا وتعرفنا على تآمر الخونة في لبنان ضد وطنهم لبنان وضد سوريا والمنطقة كلها انسجاماً مع المشروع الأمريكي الذي يستهدف كل شيء بما فيه الحياة الكريمة لهذه الشعوب .
وتعرفنا على أولئك الأقزام الخونة الذين القوا بأنفسهم في أحضان النظام الأمريكي والصهاينة بشكل علني ودون خجل وعلى رأسهم ذلك العجوز الخرف الخدام .
وشاهدنا وسمعنا غيرهم وغيرهم .. لكن الأسوأ والأشد وقاحة وقباحة الذي أعلن صهيونته ومارسها بكل قحة وفظاظة وهو يسعى لكي يحصل على كأس الزنا والعهر السياسي والخيانة .. ذلك الذي يرأس صحيفة السياسة الكويتية المدعو ( أحمد الجارالله ) والأفضل أن يحمل اسم
( الأسوأ جار ابليس ) فهو الأنسب له والمطابق تماماً لمواصفاته وقياسه .
هذا القذر المنحط خلقاً وأخلاقاً والذي يحمل على ظهره تاريخاً من الانحراف والشذوذ الجنسي والسياسي وبشهادة أقربائه وجيرانه وبعض من رافقوه في مراحل الدراسة .. لم يكتفي بالخيانة والعمالة العلنية والمضمرة .. لينتقل الى تبني وسائل التحريض المذهبي والطائفي انسجاما ً مع المخططات الأمريصهيونية وعملائها المعدة للمنطقة .
المشكلة معه وأمثاله أنه وكلما حققت سوريا نجاحاً سياسياً وأثبتت صحة توجهاتها التي يقر بها العدو قبل الصديق يتعالى نباح هذا الكلب الأسوأ جار ابليس لينتقل من حالة سعار الى مرتبة أعلى .. متباهياً بعمالته وزناه السياسي وسقوطه الخلقي والأخلاقي .
لم يترك قوة من قوى المقاومة في المنطقة والعالم الا ونبحها .. هو يعلنها صريحة أنه يقف ضد كل شريف في المنطقة والعالم .. يقف ضد كل من يقف بمواجهة أسياده الصهاينة والمحافظون الجدد في أمريكا وإنه على استعداد لتأجير قلمه لكل قواد سياسة وخائن لوطنه في هذا العالم ..هو على استعداد ليؤجر نفسه لكل قوة تبغي شراً بالمنطقة وشعوبها الباحثة عن الكرامة والحياة الأفضل لكي تبقى تنوء تحت كابوس الاحتلال وعملائه ... هو يقول إنه ضد الانسانية والأخلاق والمثل وكافة معاني الشرف . ومصيبته التي تجعله يغرق في هذه الأوحال والقذارة أنه يخرج بين الفينة والأخرى ساقط ..سافل ..منحط . من أولئك المرتزقة الذين يمدون اليد لمن يدفع كائناً من كان . ليصفق له ويشجعه , فيعتقد أنه قد ( جاب الديب من ديلو ) على حد تعبير الأخوة المصريين , وهكذا يزداد هذا الأسوأ جار ابليس غرقاً في حمأة الرذيلة والفساد والعهر السياسي والأخلاقي ..,..مبروك عليك وعلى أمثالك مثل هذا المغطس القذر .

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بعد اتساع حملة الشجب..داخلية الأسد تنفي تعرض أيتام دار "الرحمة" للضرب      البدري مدربا للمنتخب المصري لكرة القدم      وفاة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي      بحجة كتابات على الجدران.. الأسد يعتقل 30 شابا في الزبداني      أنباء عن تورط جماعة من "حزب الله" باختطافه.. الإفراج عن رجل الأعمال السوري مرهف الأخرس في لبنان      دي ماريا يقود سان جيرمان لانتصار كاسح على ريال مدريد      الفيفا يبلغ إيران بأن الوقت حان للسماح للنساء بدخول الملاعب      تدوير الكتابة.. قبل سقوط أخير ومرثية جديدة عن الوطن*