أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

دب "أليف" يعيش بإحدى شقق سيبيريا

تجمع أهالي مبنى واقع في أحد أحياء مدينة نوفوسيبيرسك الروسية أمام مركز الشرطة مطالبين بالتحرك لتوضيح وضع "دب" يعيش في الشقة المجاورة.
وأصيب رجال الشرطة بالدهشة بعد وصول شكوى من هذا النوع خاصة وأنهم اعتادوا على حوادث معتادة بين الجيران كإصدار ضجة في ساعة متأخرة من الليل أو أمور أخرى من هذا النوع. غير أن هذه المرة كان تذمر الأهالي أكثر غرابة وخارجا عن المألوف ذلك أنهم أخبروا الشرطة "بإيواء جارهم لدب في الشقة المجاورة وهو يصدر ضجيجا قويا ومزعجا".
وعند وصول الشرطة إلى الشقة كانت خالية من صاحبها ومن "حيوانه الأليف". غير أن ذلك لم يمنع عناصر الشرطة من  الاستمرار في الاستجواب والبحث لاستيضاح تفاصيل المسألة.
وتبين أن "الرجل الذي يقطن في هذه الشقة يعمل مروضا في السيرك واصطحب معه إلى شقته الصغيرة حيوانه المفضل في العمل، الدب عند ذهابه في إجازة قصيرة إلى مدينته".
وأكد عناصر الشرطة أنه "ليس بإمكانهم التصرف في هذا الشأن خاصة وأن "الأوراق الثبوتية" للدب  قانونية فضلا عن أن المروض وحيوانه قد غادرا الشقة وتوجها في جولة مع فريق السيرك".

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي