أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

خطة سورية بـ3 بلايين يورو لتعزيز انتاج الكهرباء

أعلن وزير الكهرباء السوري عماد خميس عن خطة حكومية لشراء محطات لإنتاج الكهرباء بثلاثة بلايين يورو، ضمن الخطة الخمسية الـ11 التي انطلقت بداية العام الجاري، لافتاً الى ان الوزارة أعدت دراسة لشراء مئة ألف سخّان شمسي بقيمة أربعة بلايين ليرة سورية (85 مليون دولار).

ورصدت الحكومة السورية 350 بليون ليرة لدعم قطاع الكهرباء في الخطة الخمسية، وأعلنت ان جهودها ستتركز على الطاقات المتجددة، كالرياح والطاقة الشمسية، في توليد الكهرباء.

وأوضح خميس خلال اجتماعه مع فعاليات اقتصادية وصناعية وزراعية في محافظة السويداء (جنوب شرقي البلاد) أول من أمس، أن الإنتاج السنوي من الطاقة الكهربائية يبلغ 46 بليون كيلوواط /ساعة، وتبلغ قيمة الطلب المتزايد على الطاقة نحو ثلاثة بلايين كيلوواط/ساعة سنوياً.

وتعتبر الطاقة الكهربائية من السلع المدعومة بشكل كبير في سورية، ويدفع المستهلكون نحو 20 في المئة من القيمة الحقيقية للطاقة التي يستهلكونها. وأوضح خميس ان قيمة الدعم الذي تقدمه الحكومة للطاقة الكهربائية ارتفع من 90 بليون ليرة إلى 120 بليوناً.

وكانت دمشق وقعت عقوداً بقيمة خمسة بلايين دولار لإنتاج 5000 ميغاواط كهرباء، تدخل في الخدمة عام 2013. وتواجه سورية طلباً متزايداً على الكهرباء يتراوح بين 5 و6 في المئة سنوياً، ما يجعلها في حاجة إلى محطة توليد جديدة بطاقة 700 ميغاواط سنوياً، واستثمارات تبلغ 1.4 بليون دولار.

وأصدرت في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي قانوناً جديداً للكهرباء، سمحت بموجبه للقطاع الخاص المحلي والعربي والأجنبي بالاستثمار في الانتاج والتوزيع، كما يهدف القانون إلى دعم الطاقات المتجددة وتشجيعها وتوطين صناعتها.

وأكد خميس أن الوزارة عملت لتحديث التعليمات التنفيذية لقانون الكهرباء، ما يشجع المستثمرين على دخول القطاع.

الحياة
(78)    هل أعجبتك المقالة (80)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي