أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

رسالة مفتوحة الى شريف شحادة ... محمد عيسى الموسوي

استاذ شريف، اتوجه اليك لاني أراك أكثر عقلانية من العبود و الحاج علي. بداية أوكد لك اني كنت سباقا للقول نعم عند طرح اسم الدكتور بشار رئيسا وقلت نعم عند \"تجديد البيعة\" ليس خوفا من الامن ولا رغبة في تسلق منصب او تحقيق مكاسب شخصية وانما لاني فعلا توسمت الخير في د. بشار ورأيت فيه الاصلاحي المنشود. أنا لا اضمر الشر للرئيس واريد له-صادقاً- الصحة و العمر الطويل وان يفرح بشهادات اولاده وان يلاعب احفاده.
انتهت الفترة الرئاسية الاولى و الثانية على الابواب و الاصلاحات المنجزة \"متواضعة\".
استاذ شريف: من مشاركاتك على الفضائيات المختلفة يفهم المتفرج اننا امام دولة يقودها رجل واحد و بالاطلاع على الشعارات المطروحة وخاصة \"الله سورية بشار\" يخطر على بالي سؤال لعله ساذج: ماذا لو توفي الرئيس فجأة (وانا ادعو على لساني بالقطع و فال الله ولا فالي) ولكن الاعمار بيد الله و أي الانبياء لم ينجو من الموت، وبما ان ايا من اولاده ليس في سن مناسبة لاعتلاء سدة الرئاسة فهل يمكنك يا استاذ شريف ان تفيدني ماذا سيحدث لسورية؟؟

(5)    هل أعجبتك المقالة (4)

شهم سوري

2011-07-23

توضع سورية تحت الوصاية .......... فحسن نصر الله يتولى الأمور عن الولي الفقيه والولي عن المهدي المنتظر حتى يتناسخ حافظ الأسد ويتسلم وعمره خمس وثلاثين سنة ويتغير الدستور بثلاث دقائق وتروح الدورة ويموت باسل من جديد ويتولى بشار وهكذا الأمور أليس كذلك السؤال لكل أبواق النظام.


مغترب و حبي الوحيد لسوريا

2011-07-23

ساجيب كاتب المقال بطريقة ساخرة بنفس الطريقة التي استخدمها لم يحدث شيء مات معاوية و بعده يزيد و بقي الحكم امويا لعشرات السنين فلا تخف على سوريا.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي