أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

هيلين توماس تؤكد مجددا أن اللوبي اليهودي يسيطر كليا على الولايات المتحدة

عـــــربي | 2011-03-21 00:00:00
هيلين توماس تؤكد مجددا أن اللوبي اليهودي يسيطر كليا على الولايات المتحدة
صحف
انضمت عميدة صحفي البيت الأبيض السابقة هيلين توماس، إلى باحثين وكتاب وسياسيين أميركيين ممن يؤكدون النفوذ القوي للوبي اليهودي داخل البيت الأبيض والكونغرس والحكومة الأميركية. وقالت في مقابلة مع مجلة بلاي بوي الأميركية ان هناك مؤامرة يهودية في الولايات المتحدة ليست سرية بل علنية جداً، مضيفة ان اليهود لديهم نفوذ على البيت الأبيض ونفوذ على الكونغرس. واعتبرت أن الجميع يقع تحت تأثير اللوبي اليهودي الذي قالت إنه "يتلقى تمويلا من أنصار أغنياء بينهم أشخاص من هوليوود والأمر نفسه ينطبق على الأسواق المالية. هناك سيطرة كاملة. إن ذلك ليس وضع أناس نسبتهم 2 في المئة.. إن القوة الحقيقية هي عندما تملك الأبيض وعندما تملك كل هذه الأماكن من ناحية القدرة السياسية"

ودافعت توماس في المقابلة عن كلامها الذي أكدت فيه أن فلسطين هي ملك للفلسطينيين وضرورة عودة اليهود المستوطنين إلى بلدانهم الأصلية التي قدموا منها وقالت ان اليهود تعرض لاضطهاد في الحرب العالمية الثانية ولم يتعرضوا منذ ذلك الحين لأي اضطهاد وتحرروا، مستغربة كيف يواصل اليهود لعب دور الضحية. مشيرة إلى أن الشعب الأميركي لا يعرف ان اللوبي الإسرائيلي أكرههم على التصديق بأن كل يهودي هو ضحية مضطهدة إلى الأبد في حين أنهم يجعلون الفلسطينيين ضحاياهم.

وقالت توماس التي أرغمت على الاستقالة من عملها الصحفي في شهر يونيو الماضي "ان ما يحصل في فلسطين غير عادل،" وأضافت "أريد أن يفهم الناس لماذا الفلسطينيون غاضبون. انهم محاصرون ويعيشون في سجن مفتوح. أقول للإسرائيليين أن يخرجوا من منازل الناس. من غير المقبول أن يطرق جنود الباب عند الثالثة صباحاً ويقولون 'هذا منزلي' ويخرجون الناس من بيوتهم التي عاشوا فيها منذ مئات السنين."

وتساءلت توماس في معرض الإشارة إلى عنصرية إسرائيل" كيف يمكن لأي شخص أن يقبل ذلك؟ كيف يعقل أن يكون هناك طرق لليهود فقط؟ هل يسمح أحد في أميركا بهذا؟ هل يسمح أحد هنا أن يكون هناك طرق للبيض فقط؟."

وقالت توماس "ان الإسرائيليين هم أجانب جاؤوا إلى فلسطين وقالوا للفلسطينيين الله أعطانا هذه الأرض وبهذه الحجة جردوا الفلسطينيين من أرضهم وطرقهم وبيوتهم، وسألت كيف يسمح الأميركيون بأن يواصلوا دفع أموال ضرائبهم لتمويل سياسة إسرائيل العنصرية القائمة على تجريد الفلسطينيين من أبسط حقوقهم."

ورداً على سؤال عن موقفها من سلوك الفلسطينيين طوال السنوات الماضية أي أسر جنود الاحتلال الإسرائيلي والعمليات الفدائية الاستشهادية، قالت "في عالم مثالي ستكون المقاومة السلمية ونزع السلاح من العالم أمرا عظيماً. ولكن للأسف نحن لا نعيش في هكذا عالم." متسائلة "من لا يقاوم من أجل بلاده. ماذا يفعل أي أميركي إذا أخذ أحد أرضه؟"، مضيفة ان "العنف الفلسطيني هو لحماية القليل الذي بقي من فلسطين. الانتحاريون يتصرفون انطلاقاً من اليأس والإحباط. ثلاثة أجيال من الفلسطينيين أجبروا على مغادرة منازلهم ـ على يد الإسرائيليين ـ وأجبروا على العيش في مخيمات لجوء."

ونفت توماس أن تكون معادية لليهود توماس وقالت إنها معادية للصهيونية، وأوضحت أنها عقب تعليقاتها التي بثها على الانترنيت حاخام يهودي يوم 27 مايو الماضي فرضت على نفسها إقامة جبرية في منزلها لمدة أسبوعين تعرضت فيها إلى اتهامات من قبل صحفيين ومعلقين بأنها معادية للسامية وقالت "لكن أحدا منهم لم يتصل ليسألني كي أقدم له تفسيرا لما قلته.. لم يسالني أحد عما كنت أعنيه" وقالت "أنا ضد أن تأخذ إسرائيل ما ليس لها." كما نفت ما يوجه لها من اتهام بمعاداة السامية وقالت "الإسرائيليون ليسوا حتى ساميين! إنهم أوروبيون وجاؤوا من أماكن أخرى. ولكن حتى لو كانوا ساميين فليس لديهم الحق في اغتصاب أرض شعب آخر."

وقالت "بالتأكيد إن لدى الإسرائيليين الحق في الوجود، ولكن حيث ولدوا وليس أن يأتوا وأن يأخذوا بيوت الآخرين"

وحول الدعم الأميركي لإسرائيل قالت ثوماس "إننا نواصل منح إسرائيل كل شيء. إن حكومتنا ترشو الإسرائيليين بالقول :تعالوا إلى طاولة المفاوضات وسنعطيكم هذا وذلك." وتساءلت "لماذا نرشو أناس ليفعلوا الشيء الصحيح. لا أريد أن تقوم حكومتي برشوة أي شخص.. أريد منها أن تطالب. أن توقف كافة هذه المساعدات لإسرائيل عندما تقتل الناس.."
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
المحكمة الرياضية توافق على تقليص عقوبة نيمار      قوات دولية كردية تشن حملة دهم واعتقال شرق الرقة      ريف حلب: مقتل طفل في "عفرين" وسقوط مصابين إثر اشتباكات عائلية في "الباب"      "فيسبوك" تزود منشئي المحتوى بأدوات جديدة عبر منصاتها      طهران تستضيف القمة الثلاثية السادسة حول سوريا      منتصف الشهر القادم.."غوغل" ستكشف عن هواتف Pixel 4      ناشطون يرصدون سوء معاملة المفوضية العليا للاجئين سوريين في لبنان      خامنئي: لا تفاوض مع الولايات المتحدة وسياسة الضغط لا قيمة لها